المحافظاتمراكز وقري

قري شمال ببا ببني سويف تستغيث بالمحافظ تقصير المسئولين وتجاهلهم لهم.

قام الكثير من اهالي القري الواقعة بالجانب الشمالي لمركز ومدينة ببا الواقعة جنوب محافظة بني سويف ‘بإرسال الخطابات التي توضح استغاثتهم من تقصير رؤساء القري والمدينة ومسئولي المياه والكهرباء والمرور كذلك.

في البداية يقول تامر رجائي ان بلدة الملاحية تقع ضمن قري مجلس قروي طنسا بني مالو تنقطع عنها المياه لايام وحينما شكونا احسونا بالذل والمهانة.وحينما تأتي لا تتكون بالدور الأرضي الا باستخدام المواتير وهذا هلاك أيضاً لارتفاع فواتير الكهرباء.

ويقول علاء عمر ان ايضا الكهرباء تنقطع عنا باستمرار كمثل ايام الفوضي التي اعقبت ثورة يناير وتتكرر في اليوم لاكثر من مرة ولا ندري للان ما السبب هل أحد عمال الشركة ام يقوم المواطنون بقطعها لتحقيق أعراضهم. نريد رقابة صارمة على المسئول بالكهرباء وكذلك المواطنين.

ويقول أبو السعود إبراهيم ان المحصل يأتي دون أن تكون هناك قراءة للعداد بدليل فاتورتي التي تفوق القراءة بالفي كيلو وذلك لإدخالها لشرائح أعلى وهذا ظلم بين.

ويقول أحمد عوض معلم ثانوي ان طريق الشراهنةبشمال ببا دون رقابة ومجلس المدينة كأنه لا يرى حال السيارات التي تنقل أبناءنا الطلاب وازواجنا وهي غير صالحة للاستخدام وغير مرخصة غيرانها بأسعار خيالية غير التي حددها مجلس المدينة الذي يحصل منها كارثة دون أن يكون لها موقف معلوم وغير قانونية السير وأعضاء مجلس الشعب لا يهمهم حال أهل دائرتهم .

‘يذكر آخر ان هناك عشوائيات تسبب بها التنظيم تاركاً من يبني يبني ومن يقيم مقاهي على جانبي الطرق دون مساءلة وهناك إحدى الجمعيات قامت بتشييد منازال لأناس مخالفين البناء وأيضا ليسوا محتاجين وحين السؤال لماذا لم يأتي السيد المحافظ لافتتاح هذه الاعمال مع تصريحكم بذلك ‘لم يأتي للآن لافتتاحها كما قلتم ؟؟وهذه المباني أكثرها تابعاً لمجلس قروي طنسا وبالتحديد قرية تل كفر منصور التي بها أكثر حالات تعدي على الرقعة الزراعية. فيجب يا سيادة المحافظ النظر إلينا بعين الرأفة والرحمة والشفقة فنحن مواطنون مثل الذين يسكنون المدينة المنامة بالخدمات .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق