فن وثقافة

شخصية فى دائرة الضوء..

الشيخ محمد الفشني قارئ ومبتهل وأداء من طراز فريد

كتب..جمال عدلى

ولد الشخ محمد الفشني في الثالث من ديسمبر عام الف وتسعمائة وست وتسعون ميلاديا  بشارع الشيخ منصور بجوار مسجد السلطان شمردل ابو على بالفشن .جنوب بنى سويف نشأ فى اسرة متواضعة صوفية كان لها عظيم الأثر فى حياته حتى تعلق بمجال قراءة وتلاوة القرأن والابتهال والانشاد الدينى
لم يدرس الفشنى فى اي المعاهد او الكليات الازهرية وإنما يدرس بمعهد العلوم الادارية ويذكر أنه بدأ حياته بحفظ القرأن وهو فى الحادية عشر من عمره حتى عرف احكام الترتيل والتجويد و يروى محمد جمال محمود .الشهير بالشيخ محمد الفشنى القارىء والمبتهل الان بالاذاعة والتليفزيون وابن مدينة الفشن أنه درس وتتلمذ على يد الشيخ ياسر الشرقاوى القارىء بالاذاعة والتليفزيون المقامات الصوتية ودرست ايضا مع الشيخ مخمد على جابين المبتهل بالاذاعة والتليفزيون

يقول الفشنى عشقت الابتهالات الدينية وقراءة القرأن وتجويد أياته منذ نعومة اظافرى وكان اهتمامى الاكبر أن أكون حافظا لكتاب الله عز وجل واعشق الابتهالات والتواشيح الدينية منذ نعومة اظافرى ودوما ماكنت استمع اليها مشايخنا الكرام
شاركت فى العديد من الامسيات الدينية والاحتفالات فى المساجد.الكبرى بالقاهرة كمسجد الامام الحسين رضى الله عنه ومسجد السيدة زينب والسيدة نفيسة رضى الله عنهما

ويضيف الشيخ محمد الفشنى كان ما يشجعنى هو الشيخ محمود الطوخى الشهير بالتليفزيون .قرأت وتلوت من الأيات بمسجد.النور بالعباسية ومسجد.السلطان حسن بالقلعة ومسجد احمد الرفاعى اضافة أننى شاركت فى العديد من البرامج.الاذاعية والتليفزيونية بالقناه الاولى والثانية وقناة الازهرى وأذاعة القرأن الكريم واذاعة القاهرة الكبرى. وقناة الصعيد…ومايسعدنى أن الشيخ عبد التواب البساتينى رحمه الله والشيخ حسن قاسم رحمه الله المبتهلان بالاذاعة والتليفزيون كانواأول من يشجعوننى على الانضمام الى الاذاعة وحمدا لله ااعتبر أصغر قارىء ومبتهل على مستوى الجمهورية
يقول الشيخ محمد الفشنى مثلى الاعلى فى الابتهالات الدينية الشبخ نصر الدين طوبار والشيخ طه الفشنى وتلاوة وتجويد القران الشيخ محمد رفعت رحمه الله واتمنى أن اكون على درجة الشيخ يوسف البهتيمى والشيخ على محمود
فضلا على اننى تعلمت الاستماع قبل دراستى للمقامات الصوتية وعن مدى استخدام الصوت الصحيح والنقل من مقام الى مقام ومخارج الحروف ودقة الأحكام من خلال استماعى للشيخ طه الفشنى والشيخ نصر الدين طوبار رحمهما. الله مشيرا أن هناك فرق بين التواشيح والابتهالات الدينية أنه من حيث الاداء أن الابتهال يكون للمبتهل بمفرده أما التواشيخ يكون ببطانه ومساعدة مجموعة من الافراد.وأداء المبتهل يختلف عن أداء التواشيح .مؤكدا أن الابتهال ارتجالى مع المحافظة على المقامات الصوتية اما التواشيح ملحنة على يد ملحن مثل الشيخ زكريا احمد والشيخ درويش الحريرى
يذكر أن الشيخ محمد الفشنى ذو صوت عذب جميل يمتاز بحسن الخلق والتواضع والتدين وطيبة القلب وفقه الله لما فيه الصلاح والفلاح

اظهر المزيد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق