أهم الأخبار

صلاة الجنازة على الفنانة رجاء الجداوى بمستشفى أبوخليفة بالإسماعيلية

شهدت مستشفى أبو خليفة بالإسماعيلية، منذ قليل، بدء آداء صلاة الجنازة على الفنانة الراحلة القديرة رجاء الجداوى، وذلك بحضور أفراد أسرتها والطاقم الطبى بالمستشفى، حيث تم تجهيز سيارة إسعاف مجهزة لنقل جثمان من المستشفى بعد آداء صلاة الجنازة عليها بمستشفي أبو خليفة، حيث من المقرر أن يتم آداء الصلاة عليها مرة أخرى في مقابر البساتين في القاهرة.

وكان قد وصل كل من أميرة حسن مختار الإبنة الوحيدة للفنانة القديرة الراحلة رجاء الجداوى، وزوجها محمد هندى رجل الأعمال وحفيدتها روضة، والذين حضروا للمستشفى لتسلم جثمانها، بعد الإنتهاء من الإجراءات وتأدية صلاة الجنازة على والدتها فى مستشفى أبو خليفة للعزل الصحى بالإسماعيلية، ودخلوا للمستشفى لإلقاء النظرة الأخيرة عليها.ومن المقرر أن تؤدى الأسرة صلاة الجنازة علي الراحلة رجاء الجداوى، كذلك فى مقابر البساتين بالقاهرة مكان دفنها، وذلك بعد وفاتها داخل المستشفى نتيجة إصابتها بفيروس كورونا منذ 43 يوماً، حيث كشف الأطباء تفاصيل الساعات الأخيرة من حياة الفنانة القديرة داخل المستشفى وحالتها الصحية حتى وفاتها.

وقالت مصادر طبية فى العزل الصحى لمستشفى أبو خليفة بالإسماعيلية، أنه سيتم تأدية صلاة الجنازة على الفنانة القديرة الراحلة رجاء الجداوى، بعد الإنتهاء من تغسيلها داخل المستشفى، وبعد ذلك سيتم نقلها إلى مقابر الأسرة بالبساتين لدفنها هناك، كما كشفت المصادر عن حدوث للفنانة القديرة الراحلة إنخفاض فى نسبة الأكسجين فى الدم بسبب الجلطات المتواجدة بالرئة مما أدى لتوقف عضلة القلب، وكان يتم إعطاؤها أدوية لتفقد الوعى حتى تتحمل جهاز التنفس الصناعى الإختراقى داخل الرعاية المركزة بالمستشفى، مضيفاً أن الفنانة رجاء الجداوى تدهورت حالتها بصورة كبيرة فى الساعات الأخيرة نتيجة كثرة التجلطات على الرئتين وهو ما أدى لإنخفاض كبير بنسبة الأكسجين بالدم، وتوقفت عضلة القلب تماماً ولقيت ربها داخل المستشفى.

الوسوم
اظهر المزيد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق