خلال احتفالية كبرى عقدها قومى المرأة  تلاوى :نحذر من تجاهل  المشكلات الكبيرة التى تعانى منها المرأة المصرية نطالب  بسياسات أكثر إنصافاً للمرأة ونأسف لعدم وجود سياسات تخدم الحاجة”صيصة “ومثيلاتها

مر مريمكتبت : مريم يوسف أكدت السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة إن تكريم المجلس لنماذج من السيدات المعيلات الكادحات يأتى لعرض مثال ونموذج حى لكل من الرأى العام ومتخذوا القرار بالسياسات اللازمة والواجب إتخاذها لإنصاف المرأة التى تعانى من ظروف إجتماعية وإقتصادية شديدة القسوة علاوة على المناخ الثقافى المُعادى والمعوقّ للمرأة . جاء ذلك خلال الإحتفالية التى نظمها المجلس القومى للمرأة لتكريم نماذج من السيدات المعيلات الكادحات البسيطات….مضيفة أن المجلس يكرم هؤلاء السيدات كى ندق ناقوص الإنذار تجاه بعض المشكلات الكبيرة التى تعانى منها المرأة المصرية ..فالحاجة :صيصة ” تنكرت فى زى رجل لسنوات عديدة بسبب ثقافة المجتمع ..والسيدة “آمال “عملت كماسحة احذية كى تعول أسرتها ..ومثلهنّ كثيرات فى المجتمع المصرى ..مطالبةً بالوقوف يداً واحدةً ونضع تلك النماذج نصب أعيننا كى لاتتكرر تلك النماذج من المعاناة مرة أخرى . كانت الإحتفالية التى عقدها قومى المرأة قد شهِدت تكريم كل من السيدة ياسمين اكبر معمره فى المنوفية وتبلغ من العمر 102 سنه وعاشت كل تلك السنوات فى خدمة اسرتها وتعطى مثالا على الكفاح . كما جرى تكريم السيدة امال حسن التى توفى زوجها وترك لها 5 أبناء ..وعملت كماسحة للأحذية حتى تمكنت من إلحاقهم جميعاً بالتعليم الجامعى ..وواجهت نظرة المجتمع للمرأة التى تعمل فى مهنة قاصرة على الرجل .. وتم تكريم الحاجة “صيصة” التى تنكرت فى زى رجل خوفاً من النظر للمرأة نظرة دونية وكافحت على مدار سنوات عمرها الطويلة لتربى أبناءهم ..علاوة على الأستاذة نجلاء فتحى التى انجبت طفلتين معاقتين علاوة على 4أبناء وتعمل فى مهنة قاسية للإنفاق عليهم .
الوسوم
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات