احتراق مركبة فضاء روسية غير مأهولة أثناء دخولها الغلاف الجوى للأرض

مركبة الفضاء الروسية بروجريس
مركبة الفضاء الروسية بروجريس
حترقت مركبة شحن فضائية روسية غير مأهولة صباح اليوم الجمعة أثناء دخولها الغلاف الجوى للأرض بعد أن خرجت عن نطاق السيطرة. ونقلت وكالة “إيتار تاس” الروسية للأنباء عن متحدث باسم وكالة الفضاء الروسية “روسكوسموس” قوله إن مركبة الفضاء (بروجرس إم-27 إم) دخلت الغلاف الجوى للأرض فى الساعة 0204 بتوقيت جرينتش فوق المحيط الهادى. وتوقع العلماء أن تحترق المركبة التى تزن سبعة أطنان بشكل شبه كامل قبل أن تصطدم بسطح الأرض باستثناء بعض قطع الحطام من الصلب أو التيتانيوم. وفقد القائمون على تشغيل المركبة السيطرة عليها بعد وقت قصير من اقلاعها من قاعدة “كازاخستان” أواخرإبريل الماضى. وكانت وكالة الفضاء الروسية قد أعلنت أول أمس الأربعاء أن مركبة الشحن الفضائية غير المأهولة التى أخفقت فى تنفيذ مهمتها الخاصة بتوصيل أغذية وإمدادات أخرى إلى المحطة الفضائية الدولية سوف تعود إلى المجال الجوى للأرض اليوم الجمعة. وتعرضت المركبة بروجريس التى وصلت تكلفتها مع صاروخ الدفع الخاص بها إلى ما يقدر بخمسين مليون دولار لسلسلة من المشكلات الفنية التى تتعلق بصاروخ الدفع ونظام الهوائى بعد إقلاعها بفترة قصيرة الأسبوع الماضى، مما أدى إلى خروجها عن مسارها بعيدا عن المحطة الفضائية الدولية. وذكرت وكالة الفضاء الروسية، فى بيان أول أمس، أنه من المتوقع أن تحترق المركبة الفضائية لدى دخولها المجال الجوى للأرض، وأن كانت بعض الشظايا الصغيرة ربما تسقط على سطح الأرض. ولم تصل المركبة على الاطلاق إلى محطة الفضاء الدولية وتحلق فى مدار منخفض حول الأرض منذ ذلك الحين. وتعرض برنامج الفضاء الروسى، الذى كان فيما مضى مصدر فخر للاتحاد السوفيتى السابق، لنقص فى التمويل وسلسلة من الفضائح والإخفاقات فى إطلاق سفن الفضاء خلال السنوات الأخيرة.
الوسوم
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات