أخر الأخبار

طلاب إعلام سوهاج: يرصدون حجج التكفير ويردون عليها حارص: التكفيرون إقصائيون وعاجزون ومتبعون للهوى جاهلون ابن القيم وابن تيمية: التكفير يثبت بالشرع وليس بأقوال أحد

10988908_1636219613279611_7525068783106514716_n أطلق طلاب وطالبات ثالثة إعلام بجامعة سوهاج في إطار دراستهم للحملات الإعلامية والتحرير الصحفي حملة إعلامية خلال شهر مارس عن فكر التكفير والرد عليه، وتعبئة الطلاب والمجتمع لمواجهة فكر التطرف والسلوك الإرهابي. وقال الدكتور صابر حارص استاذ الإعلام بجامعة سوهاج والمشرف العلمي على هذه الحملات أن الجهل واتباع الهوى والتأويل الخاطئ هو المناخ الذي ينمو فيه فكرالتكفير، لافتاً إلى أن التكفيريين جاهلون تماماً بمعنى التكفير، وفي حقيقتهم منهزمون من الآخر الذي يكفروه وعاجزون عن الرد عليه ولا يملكون إلاّ إقصائه بالتكفير. واوضح حارص أن التكفير يتزايد مع الخلافات والصراعات السياسية التي يغالي فيها طرف من تحقير الدين بدلاً من تحقير المتاجرين بالدين مما يدفعهم إلى تكفيره وليس الرد عليه بصحيح الدين، مُشيراً إلى أن التكفير يثبت بالشرع وليس بأقوال الرجال كما يقول ابن القيم. وأضاف حارص عضو رابطة العالم الإسلامي ان الحملات كشفت عن قاعدة مهمة فى التكفير وهى التفريق بين إطلاق التكفير وتعيينه لشخص معين وفقاً لما نبَّه اليه ابن تيمية ذاته، وان ما يرد فى الكتاب والسنة ويُفهم منه ان هذا القول أو العمل أو الاعتقاد كفر، لا ينبغي أن يكفر من اتصف به لوجود مانع أو موانع تمنع من تكفيره. ورصدت الحملات التي استخدمت فيها شعارات وبنرات وملصقات ومنشورات ومطويات إضافة إلى مواقع التواصل الاجتماعي كل الأسانيد والحجج والأصول الشرعية التى تستند اليها الجماعات التكفيرية فى تكفيرها للمجتمع ، فيما يسمى بالجهاد ضد الكفار او الجهاد ضد الحاكم، وقامت الحملات بتفنيدها والرد عليها . 11096819_1059832900698179_771106021_n
الوسوم
إغلاق