أخر الأخبار

بريطانيا تنكس الاعلام فوق رئاسة الوزراء تكريما لضحايا التفجير الارهابى بتونس

كتبت : هالة عمار 
llhll
اعلن رئيس الوزراء ديفيد كاميرون اليوم الاحد انة طلب تنكيس الاعلام اليوم الاحد فوق رئاسة الوزراء لتكريم ضحايا التفجير الارهابى فى فندق مدينة سوسة بتونس خاصة لوجود عدد من ضحايا التفجير بريطانيين الذيد لقو حتفهم بالتفجير الارهابى
 وأعلن وزير شئون الشرق الأوسط توباياس إلوود، أمس السبت، ارتفاع حصيلة القتلى البريطانيين في الهجوم على منتجع شاطئي في مدينة سوسة بتونس إلى 15 شخصا، مشيرا إلى أن الحصيلة قابلة للزيادة. وقالت وزير الداخلية البريطانية تيريزا ماي – في تصريح للصحفيين بعد ترأسها اجتماع لجنة الطواريء الحكومية (الكوبرا) – إنه “تم إرسال فريق طبي إلى تونس لمساعدة المتضررين من مجزرة سوسة”، موضحة أن فريقا تم إرساله لتقييم الترتيبات الأمنية في سوسة، والتي تجذب آلاف السياح كل عام. وأكدت على أنه لا يوجد دليل على أن المسلح الذي قتل 38 شخصا على الشاطئ التونسي يستهدف السياح البريطانيين على وجه التحديد، محذرة من أن العدد المؤكد للقتلى (15 بريطانيا) من المرجح أن يرتفع، مشيرة إلى توسيع الوحدة التي تم إرسالها لتقييم الوضع الأمني حول المواقع السياحية في تونس. وأضافت “لا يزال هذا تحقيق مستمر ونحن نعمل عن كثب مع السلطات التونسية فيما يتعلق بهذا الأمر، ولكن بالطبع علينا أن ندرك أن هذه هي أكبر خسارة في حياة البريطانيين في هجوم إرهابي منذ السابع من يوليو في المملكة المتحدة”. وأوضحت تيريزا ماي أن التهديد قد أصبح أكثر تنوعا مع مرور الوقت، وتابعت “هذا هو السبب في أنه من المهم الحفاظ على قدرات أجهزتنا لمكافحة الإرهاب.. ليس فقط لدينا هؤلاء الذين يخططون لبعض الوقت لشن هجوم معقد، ولكن لدينا أيضا احتمال وقوع هجمات أكثر عفوية، وهي ما تسمى بهجمات الذئب المستوحد”.
الوسوم
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات