وزير السياحة يستعرض فرص “رالى الفراعنة” فى دعم أنماط سياحية واعدة

سياحة  التقى وزير السياحة خالد رامى بممثلى الشركة المنظمة لرالى الفراعنة الذى تم تنظيمه فى مصر مايو الماضى مستعرضاً الفرص التى يتيحها السباق فى إلقاء الضوء على الصحراء الغربية بواحاتها البحرية الرائعة والغرود الرملية لبحر الرمال الاعظم وخاصة أن خط سير السباق تضمن  مناطق المشروعات الكبرى المستحدثة لإنماء السياحة البيئية والعلاجية والمغامرات كما مر خط سير السباق بأجمل الآثار المكتشفة بالواحات البحرية.

   أعرب المنظمين عن تقديرهم لجهود وزارة السياحة وهيئة تنشيط السياحة فى إنجاح الحدث، مشيدين بالتغطية الإعلامية المكثفة التى ساهمت بشكل كبير فى توجيه الأنظار للمقصد السياحى المصرى خاصة لمنتج السياحة الصحراوية.

    بحث الاجتماع بعض الصعوبات التى تواجه المنظمين ذات الشأن بالتصاريح والسماح بدخول مناطق أكبر فى الصحراء الغربية والتصوير الجوى  للرالى خلال دورته القادمة نظرا لما له من مردود جيد عند بث السباق على المحطات التلفزيونية العالمية وإمكانية التنسيق مع مصر للطيران لحجز تذاكر المشاركين بالرالى بأسعار مخفضة قبل موعد السباق القادم بوقت كافى وكذلك التنسيق مع وزارة المالية للحصول على اعفاء جمركى على دخول المركبات السياحية المشاركة فى السباق بالاضافة الى قطع الغيار التى يستخدمها المشاركون خلال فترة الرالى وكذلك مشاركة شركات عالمية فى الحدث كـ BMW.

    كانت وزارة السياحة وهيئة تنشيط السياحة قد قامت  بالتنسيق مع نادى السيارات المصرى وشركة لونج برعاية فعاليات ” رالى الفراعنة ” فى نسخته الثانية والثلاثون والذى تمت إقامته فى الفترة من 12 إلى 16 مايو الماضى .

   شارك فى فعاليات الرالى هذا العام أكثر من 600 متسابق مثلوا 25 دولة أوربية وعربية وافريقية منها ” فرنسا،بلجيكا،المانيا،ايطاليا،اسبانيا،انجلترا ،مصر ” بحضور العديد من الشخصيات الهامة على المستويين الدولى والمحلى وقد أنطلق المارثون من الساحل الشمالى وانتهى بمنطقة أهرامات الجيزة

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات