أخر الأخبار

جريدة ” أنباء مصر”تكشف حقيقة تقاضي مشاهير الفن والرياضة ملايين الجنيهات من جمعية رسالة مقابل زيارة المرضي وحقيقة انتماء الجمعية للاخوان

2 3 3 4 5 6 كتب وائل خليل تساؤلات عديدة حول حقيقة تقاضي مشاهير الفن والرياضة لملايين الجنيهات مقابل زيارة المرضي والجمعيات الخيرية تحت شعار جمع التبرعات وتخفيف العبأ عن المرضي ، ” جريدة ” تكشف حقيقة تقاضي المشاهير ملايين الجنيهات. الاتهامات في الوسط الفني والرياضى تلاحق أسماء لنجوم من بينهم الفنانة درة ، حسن الرداد ، مي سليم ، تامر هجرس، محمود عبد المغنى ن ريهام عبد الغفور وهبة مجدي الذين زاروا مقرات جمعية رسالة للاعمال الخيرية ومستشفي بهية لعلاج مرضى سرطان الثدي . ورغم ما ظهر في الاعلانات عن حرص الفنانين جميعا على قضاء يوما مع الأطفال الأيتام والمرضي بمقرات جمعية رساله ، كما حرصوا على إلتقاط الصور التذكاريه معهم لإداخل الإبتسامة عليهم خلال شهر رمضان الكريم إلا أن هناك أنباء تؤكد تقاضي هؤلاء لمبالغ مالية كبيرة مقابل ذلك. هذا الأمر تكرر أيضا مع مشاهير الرياضة ومن بينهم حسن شحاتة وسمير زاهر وأحمد حسن “الصقر” وخالد بيبو ومحمد شبانه في الرياضة. أعرب الفنانون والرياضيون عن سعادتهم بزيارة الجمعية و الخدمات التى تقدمها، وأشادوا بدور الشباب المتطوع ، حيث قاموا بالتصوير معهم ومع الحالات المستفيدة والمتطوعين. وعقب انتهاء اليوم قام معظم الفنانين بنشر صورهم علي مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر وانستجرام أعلنت الفنانة التونسية «درة»، عن زيارتها، ، إلى جمعية رسالة الخيرية ،ونشرت درة، عبر صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، فيديو وصورًا من زيارتها، حيث ظهرت خلالها وهي تحتضن الأطفال. وقالت «درة» معلقة على زيارتها: «أثناء زيارتي لجمعية رسالة تعرفت على أطفال في منتهى الجمال، منة، عايدة ورحمة.. من الأطفال اللي اتعرفت عليهم في جمعية رسالة الخيرية.. وكلهم في منتهى الجمال، والغاية من النشر هي فقط تعريف الناس أكثر وتحفيزهم على الزيارة أو المساعدة المعنوية». كما أعربت الفنانة مى سليم عن سعادتها بزيارتها جمعية رسالة، وأشادت بدور الشباب مؤكدة أن لديهم طموح بفعل أشياء جميلة.. حيث نشرت “مي” صور الزيارة عبر صفحتها الرسمية خلال موقع التواصل الاجتماعى”فيسبوك”، وعلقت عليها قائلة: “مع شباب جمعية رسالة..شباب جميل وفعلا نفسه يعمل حاجة حلوة مبسوطة ان كنت كما زار عدد من نجوم كرة القدم جمعية رسالة الخيرية ومستشفي بهية لعلاج مرضي سرطان الثدي بالهرم ، حيث شارك النجوم في رسم البهجة على وجه المرضي من السيدات. وشارك في الزيارة كل من الكابتن حسن شحاتة ” المدير الفني للمقاولون العرب ” والكابتن أحمد حسن ” مدير الكرة السابق بالمنتخب الوطني ” ، الكابتن سمير زاهر رئيس إتحاد كرة القدم السابق والمهندس شريف حبيب رئيس نادي المقاولين العرب والكابتن خالد بيبو والكابتن وليد صلاح الدين نجما النادي الأهلي والكابتن رضا البلتاجي ” الحكم الدولي السابق “ومحمد شبانه رئيس رابطة النقاد الرياضيين ووفد من نادي جرين هيلز برئاسة المهندس محمد حامد بزيارة مستشفى بهية الخاصة بعلاج سرطان الثدي. وأعلن المهندس محمد حامد رئيس نادي جرين هيلز عن تنظم حفل غنائي يحيه كوكبة من نجوم الغناء والطرب المصري خلال الأيام القادم بنادى جرين هيلز يخصص دخله بالكامل لصالح مرضي سرطان الثدي بمستشفي بهيه. كما أشاد وفد نادي جرين هيلز بالمستشفى وقدموا مبادرة للتعاون مع المستشفى وهي عبارة عن القيام بتوعية عن خطورة المرض وفائدة الكشف المبكر وتخصيص ندوة خاصة للسيدات لكيفية الكشف الذاتي وجمع تبرعات لصالح المستشفى عن طريق حفل يوجه عائده لصالح المستشفى. وحرص نجوم ومشاهير المنتخب وكرة القدم المصرية على تلبية دعوة المستشفى دعوة للحضور لرفع الروح المعنوية للمرضى. وخلال الزيارة استمع نجوم كرة القدم لشرح مفصل عن نشأة المستشفى وسبب تسميتها وتخصصها والأجهزة الموجودة بها وطرق الرعاية والخدمات المقدمة للمرضى وحرصوا أيضاً على أخذ جولة بالمستشفى وتفقدوا كافة أدوار المستشفى والأجهزة الحديثة وقاموا بمؤازرة المرضى وقد قالت إحدى السيدات عند رؤيتها للكابتن حسن شحاتة وأحمد حسن قالت” يادي النور.. انا كدة خفيت لما شوفتكم”. وأعرب الكابتن حسن شحاتة عن سعادته بزيارة مستشفي بهية والمجهود المبذول لصالح مرضي سرطان الثدي ، فيما أكد النجم وليد صلاح الدين أن ما يحدث في مستشفي عمل وطني مؤكدا أنه سيأتي بنجوم الأهلي القدامى لزيارة المستشفي والتبرع لها. وقد حرصوا الزائرين بإلقاء كلمة عن المستشفى وأشادوا بالمجهود الرائع المقدم للمرضى وشكروا فيها القائمين على هذا الصرح وفي كلمة الكابتن أحمد حسن أشاد بالتطور والتقدم الملموس في هذه الزيارة عن زيارته السابقة وتمنى التقدم والتطور الدائم للمستشفى لخدمة المرضى. ومن جانبه أعرب فريق عمل جمعية رسالة الخيرية ومستشفي بهية عن سعادتهم وتقديرهم وشكرهم لنجوم كرة القدم الذين حرصوا على مشاركة المرضي ورسم البهجة عليهم. اكدت جمعية رسالة الخيرية ان ما يتم تداوله في وسائل اﻻعلام المختلفة عن مشاركة بعض اعضاء الجمعية في مظاهرات او وجود اعضاء من جماعة اﻻخوان بها كلام غير صحيح على اﻻطلاق وهي شائعات من شأنها اﻻضرار بقرابة 5 ملايين اسرة مصرية تستفيد من اعمال الخير سواء علاج مرضي او مساعدات مالية وعينية او كساء. وقال الجمعية في بيان رسمية انه في الساعات الماضية نشرت بعض المواقع ووسائل اﻻعلام صور تدعي انها لعناصر اخوانيه تختبأ داخل الجمعية وقت فض رابعة العدوية وهذه الصور غير صحيحه على اﻻطﻻق. وتؤكد الجمعية انها ﻻ علاقة لها بالسياسة واﻻخوان وان كل انشطتها هي خيرية تقدم لكل المصريين الغير قادرين. وتنفي جمعية رسالة كل ما يتداول من اقتحام مقارها لوجود اسلحة او متفجرات وان ما نشر على احد المواقع اﻻلكتروني بالقاء القبض على عناصر اخوانيه في فرع رساله بالهرم هو خبر كاذب تماما. وتناشد جمعية رسالة كل وسائل اﻻعﻻم تحري الدقة في نشر اﻻخبار وعدم نشر شائعات من شانها اﻻضرار وحرمان مئات اﻻﻻف من اﻻسر من المساعدات . واكدت الجمعية انها تعمل من اجل المصريين وليس من اجل فصيل وفئة في المجتمع وان مثل هذه الشائعات تتسبب في احجام المتبرعين وفاعلي الخير من تقديم المساعدات للمحتاجين. وتؤكد الجمعية انها ستتخذ اﻻجراءات القانونية ضد من يروج للاخبار والشائعات الكاذبة مناشدة كل اعلامى شريف ان يعلي من قيمة العمل الوطنى دون النظر للمصالح الشخصية. فيما اكد المستشار عزت خميس مساعد اول وزير العدل، رئيس لجنة حصر اموال الاخوان ان جمعية رساله ومركزها الرئيسى ليس لهما علاقة بجماعة الاخوان المسلمين ، وان التحريات اكدت عدم صلة الجمعية بالجماعة الارهابية من قريب او بعيد ، وهو مادفعنا الى عدم اصدار قرار بالتحفظ على الجمعية او فروعها بالمحافظات حتى الان . وقال رئيس لجنة حصر اموال الاخوان ، انه على المواطنين التبرع لرساله وعدم القلق من مصير اموالهم ، لان مصادر انفاقها سيكون فى الخير ، وليس لدعم الجماعات الارهابية كما روج البعض. واضاف قائلا : اتبرع لجمعية رساله شهريا ، ولو كان هناك ذرة قلق ، من مصير اموالى ، كنت اتخذت قرار بالتوقف. ومن جانبه أكد محمود الأمير المتحدث بأسم جمعية رسالة ، أن الهدف الأساسي للجمعية يقوم على خدمة الوطن والمواطن خاصة الفئات الأولي بالمساعدة من الأسر الفقيرة والأطفال الأيتام والمرضي وأطفال الشوارع. وأوضح الأمير في بيان رسمي للجمعية اليوم الأحد ، أن مسئولي الجمعية يتوجهون بالشكر للمسئولين في الدولة والحكومة لتعاونهم المثمر مع الجمعية وتسهيل عملها لخدمة المواطنين على مدار العام. ووصف الأمير تصريحات المستشار عزت خميس مساعد اول وزير العدل، رئيس لجنة حصر اموال الاخوان ،بالمحترمه والبناءه والتي تؤكد صحة ودقة عمل الجمعية وأنها بعيدة عن أي أعمال سياسية أو حزبية. ودعا الأمير كل من هو قادر على خدمة وطنه وبلده ومساعدة كل من هو محتاج سواء فقير أو مريض لزيارة الجمعية ورؤية العمل الخيري الذي يتم داخل وخارج مقرات الجمعية على مدار الساعة في مختلف الأنشطة الخيرية والتي تخدم قرابة مليون مواطن. و نفت جمعية «رسالة» للأعمال الخيرية، اليوم الأربعاء، ما تردد عن تقاضي الفنانة منى زكي، 3 ملايين جنيه نظير إعلان مستشفي «بهية» للاكتشاف المبكر وعلاج سرطان السيدات مجانًا، والتي عُرض بشهر رمضان الماضي، موجهة الشكر للفنانة الكبيرة. وكتبت الصفحة الرسمية الخاصة بالجمعية، عبر موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، «تنفي جمعية رسالة للإعمال الخيرية، نفيًا قاطعًا، كل ما تردد في بعض وسائل الإعلام؛ عن تقاضي الفنانة القديرة منى زكي، أية مبالغ مادية، عن زيارتها لمستشفى (بهية)، وقيامها بتصوير إعلان لدعم بهية وتشجيع السيدات على عمل فحص مبكر بها وتشجيع جمهور المصريين على التبرع لها». وتابعت: «تتوجه الجمعية بخالص الشكر للفنانة منى زكي على هذا التبرع بوقتها ومجهودها وصوتها في تصوير وتسجيل إعلانات مستشفى بهية، بدون أي مقابل.. الحقيقة أنه لا توجد كلمات توفي العملاقة منى زكي حقها من الشكر على مجهودها الرائع في دعم علاج سرطان السيدات مجانًا». واستكملت: «لا نملك إلا أن نقول لها: يكفيكي دعوات كل مريضة سرطان على العلاج المجاني الذي تتلقاه بسببك، يكفيكي ثواب انقاذ حياة الألوف من سيدات مصر، شكرًا للفنانة الكبيرة على كل ما قدمته لسيدات مصر وللخير في مصر، استمري في الخير لأن مصر بها ناس كثيرة جدًا تحتاج مجهوداتك، ولا تبالي بالشائعات التي لا تهدف إلا لتشويه كل ما هو جميل في بلدنا».
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات