أخر الأخبار

10 مليون و600 الف جنية لتنفيذ مشروع ” مستقبلنا في ايدينا “

اعلنت غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى عن بدء تنفيذ مبادرتى مستقبلنا فى ايدينا واطفال بلا ماوى ، حيث قامت والى صباح اليوم بتوزيع عقود تمويلية مقدمة من صندوق اعانة الجمعيات لعدد 21من الجمعيات والمؤسسات الاهلية بقيمة اجمالية قدرها عشرة مليون وستمائة وسبعة وثلاثون الفا وثلاثة وستون جنيها كمرحلة اولى ، فى اطار اعلان الوزارة عن برنامج منح تمويلية خاصة بتنفيذ مبادرة ” مستقبلنا فى ايدينا ” الداعمة لمؤسسات المجتمع المدنى لتمكين الشباب من المشاركة الفعالة فى المحليات والعمل العام ومشروع اطفال بلا ماوى . وفى كلمتها ا اكدت والى على تنفيذ الوزارة لعدد من المبادرات والمشروعات المجتمعية الداعمة للتنمية والتى يشكل محورها دعم العمل مع قطاع العمل الاهلى بما له من دور هام فى تحقيق التنمية المجتمعية وان الوزارة تتبنى استراتيجية مختلفة وبناءة نحو تطوير دور صندوق اعانة الجمعيات والمؤسسات الاهلية ليتواكب مع اولويات المشروعات الملحة بالمجتمع . واشارت الوزيرة الى ان الوزارة كانت وقد اعلنت عن تقديم منح تمويلية لمؤسسات المجتمع المدنى المعنية بالشباب وبرنامج اطفال بلا ماوى للبدء فى تنفيذ اهداف المشروعين ، وذلك على مستوى محافظات الجمهورية وفقا لعدد من المعايير الخاصة بكل منهما وتم كمرحلة اولى اختيار 17 جمعية لتنفيذ مشروع تمكين الشباب على مستوى 7 محافظات وهى القاهرة ، البحيرة ،والقليوبية ،الاسكندرية ،سوهاج ،الجيزة ،جنوب سيناء باجمالى تمويل ستة ملايين جنيه يستهدف العمل اعداد 6 الاف شاب قادر على المشاركة الفعالة فى المحليات وخوض المنافسة الايجابية على المجالس المحلية والمشاركة فى الشان العام على ان يلى ذلك المراحل الاخرى للتنفيذ ويهدف المشروع فى الاجمالى الى الوصول بعدد هذا الشباب المدرب الى 40 الف شاب على مستوى الجمهورية قادر على التنافس والترشح على مقاعد الشباب بالمجالس المحلية وعددها 13250 مقعد . وعلى الجانب الاخر كمرحلة اولى تم اختيار 4 جمعيات لتنفيذ مشروع اطفال بلاماوى احد اليات عمل استراتيجية الوزارة لمواجهة مشكلة اطفال الشوارع على مستوى 3 محافظات الاسكندرية وسوهاج والقليويبة باجمالى يزيد على اربعة ملايين جنيه بهدف تنشيط الجمعيات الاهلية العاملة بهذا المجال للمشاركة فى علاج الظاهرة وفى الاجمالى تهدف استراتيجية اطفال بلا ماوى بنهاية 2018 الى اعادة دمج 60 % من الاطفال الذين تم رصدهم للخدمات المقدمة من البرنامج بالاسرة والمجنمع ودور الرعاية الاجتماعية وتقليل نسبة الاطفال المعرضون للخطر فى المناطق الطاردة بنسبة لاتقل عن 60 %كذلك منح 80%من اطفال الشارع خدمات الاعاشة المبنية على الحماية والتاهيل .غادة والي
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات