أخر الأخبار

إدراج مدينة العمال ضمن التطوير ــ محافظ المنيا يتابع مع نائب وزير الإسكان عدد من مشروعات التطوير الحضري والعشوائيات

المنيا- معتصم ممدوح طارق استقبل اللواء طارق نصر محافظ المنيا اليوم دكتور احمد عادل درويش نائب وزير الإسكان لشئون التطوير الحضري والعشوائيات ،والمهندسة سعاد نجيب وكيل وزارة بصندوق تطوير المناطق العشوائية . بحث الطرفان عدد من مشروعات التطوير الحضري والعشوائيات بالمحافظة منها إدراج مدينة العمال الملاصقة لعشش محفوظ ضمن اعمال التطوير وكذلك المقترح الخاص بضم منطقة الاشراف بمركز ملوي لاعمال التطوير وكذلك الموقف التنفيذي لتطوير منطقة عشش محفوظ بالمنيا وتطوير اسواق الحبشي. استعرض المهندس نيازى مصطفى مدير وحدة تطوير العشوائيات ،مشروع التطوير المقترح لمدينة العمال والتى تقع بمنطقة ابوهلال جنوب مدينة المنيا والملاصقة لمنطقة عشش محفوظ وتقع على مساحة4.4 فدان وتسع حوالى 1389 نسمة بتكلفة اجمالية قدرها 56 مليون و194 الف و379 جنيه مشيراً الى ان الدراسات العمرانية للمنطقة شملت عمارات العمال وعمارات الايواء وعمارات الاهالى . وأضاف انه تم عمل حصر للوحدات السكنية والغير سكنية بالمنطقة حيث تبين وجود 53 عمارة لعدد 1389 مواطن وعدد وحدات سكنية 394و 6 وحدات تجارية و7 وحدات مهنية وحرفية و7 وحدات ادارية واشار إلى ان الهدف من تطوير المنطقة هو هدم وازالة جميع المبانى الموجودة بالمنطقة واعادة توطين الوحدات السكنية والغير سكنية بالاضافة الى تطوير شبكة الطرق والمرافق من (مياه ـ صرف ـكهرباء) وقد تم الاخذ بالاعتبار عند وضع خطة التطوير انخفاض مستوى المداخل الرئيسية للعمارات والتعديات والتعليات الموجودة بمساكن العمال بالإضافة الى سوء حالة الطرق والمباني والإشغالات من جانبه أكد اللواء طارق نصر، إن تطوير منطقة عشش محفوظ بجنوب مدينة المنيا ، يعد إنجازا كبيرا للدولة، وللعاملين في صندوق تطوير المناطق العشوائية ، نظرا لخطورة وصعوبة الحياة بالمنطقة، حيث تم حصرها ضمن المناطق العشوائية ذات الخطورة على مستوى الجمهورية وقد تم إتمام المرحلة الأولى من المشروع ، وجار العمل في المرحلتين الثانية والثالثة ، مطالبا بدفع العمل في المشروع وتحقيق أعلى معدلات للإنجاز أوضح دكتور اشرف أبو العيون المشرف على وحدة تطوير العشوائيات خلال العرض ان تطوير سوق الحبشي تم إدراجه الخريطة القومية للأسواق العشوائية طبقا لحصر صندوق تطوير المناطق العشوائية على مستوى الجمهورية خلال 2012ويعد السوق ضمن الأسواق العشوائية التي تم إدراجها للتطوير بخطة 2015/2016، ويقع السوق فى منطقة جنوب مدينة المنيا على مساحة 2.5 فدان و يمثل السوق الشعبى العشوائى الرئيسى لمدينة المنيا و يشغل مساحة كبيرة من الطرق الرئيسية الهامة بالمدينة منها شارع سعد زغلول و محمد بدوى و القنطرة و بعض الطرق الفرعية و يضم 1040 وحدة نشاط تتضمن أنشطة لبيع المواد الغذائية و التجارية . وأضاف انه تم وضع تصور وتصميم مبنى السوق المركزى ( مجمع السوق الرسمى ـــــ التجارى ــــــ الخدمى ــــ الادارى ) حيث تم وضع 4 بدائل مقترحة لتصميم المشروع . ويتضمن التطوير أرض الساحة الشعبية على مساحة 2000 م2 ومنطقة السوق المركزى القائم على مساحة 2300م2 وهى سوق الجملة اليومى القائم و مبنى السوق الرسمى المغلق على مساحة 200م2 و مبنى مصلى قائم و أكشاك الجملة على مساحة 350م2 وفيما يتعلق بمنطقة الإشراف فقد تم عرض خطة العمل لتطوير المنطقة والتي تقع فى مدينة ملوي على مساحة 2.19 فدان وتستوعب 709 نسمة اى ما يعادل 133 أسرة بعدد 106 مبنى وتعد منطقة الإشراف من المناطق المصنفة بدرجة الخطورة الثالثة . وتضمنت الخطة رصد الوضع الراهن للمنطقة ووضع استراتيجية التطوير مع اعداد مخطط التنمية والتصميمات الابتدائية واعداد برنامج التنفيذ والخطة المالية .، واضاف ان من اهم اسباب التطوير هو ارتفاع منسوب المياه الجوفيه وظهور الرشح على جدران المبانى والاضرحة
الوسوم
إغلاق