وزير السياحة يلتقي ممثلي غرفة شركات السياحة بالإقصر

التقى وزير السياحة يحيى راشد ممثلى لجنة السياحة والتسويق بغرفة الشركات السياحية بإلاقصر وذلك ضمن الزيارة التى يقوم بها  للاقصر وبدء الاعمال التحضيرية للقمة الخامسة لمؤتمر سياحة المدن المزمع إقامته بالاقصر نهاية اكتوبر القادم، واستضافة الجلسة 104 للمجلس التنفيذى لمنظمة السياحة العالمية فى مستهل نوفمبر القادم، وذلك بالتنسيق مع محمد بدر محافظ الأقصر.

أكد راشد أهمية الوضع فى الاعتبار أن إستراتيجية الوزارة لإستعادة الحركة السياحية لن تختلف عن المحاور التى تم الاعلان عنها مسبقاً والتى ترتكز بالدرجة الاولى على استعادة الحركة السياحية لمعدلاتها الطبيعية وزيادتها ، من خلال الاعتماد على الأسواق البديلة والواعدة وذلك من خلال الشركاء السياحيين.

وأشار الوزير إلى حرصه على التواصل والتنسيق مع ممثلى القطاع السياحى الخاص، لافتاً إلى أنه التقى ممثلى القطاع السياحى الخاص بشرم الشيخ الاسبوع الماضى.

وأوضح الوزير حرص الوزارة على التزامها فى أن تضع إستعادة الحركة السياحية للاقصر على رأس أولوياتها، وأن الوزارة تعمل جاهدة لإعادة الاقصر لأزهى عصورها سواء بالنسبة للتنسيق الحضرى أو البعد الاجتماعى.

وأضاف راشد أنه تم تحميل 280 بندا من واقع 550 بند فيما يتعلق بالموقع الالكترونى الذى تم تدشينه للترويج للسياحة المصرية، لافتا إلى أن الموقع يُعد من أهم المواقع العالمية الحديثة حالياً ويتم تحديثه بإستمرار من خلال تحميل محركات الحجز والطيران على الموقع.

وأستعرض الوزير أهمية التوجه التكنولوجى فى الترويج للسياحة المصرية وتقديم فرص إيجابية من شأنها رفع معدلات الطلب على المقصد السياحى المصرى، لافتا إلى أن خطة التحرك الحالية أيضاً تتضمن تنفيذ بعض الحملات الترويجية فى العديد من الأسواق.

 وأوضح الوزير أهمية التحول الاخضر فى قطاع الفنادق وأستخدام تطبيقات الطاقة الشمسية وانه يتم دراسة استخدام الطاقة الشمسية فى بعض فنادق الاقصر إسوة بفنادق شرم الشيخ والغردقة، مشدداً على أهمية الاستعداد لتقديم خدمات أفضل ورفع معدلات الجودة عندما تعود السياحة لمعدلاتها.

ومن جانبه أعرب محمد بدر محافظ الأقصر عن تفائله فى استعادة حركة السياحة إلى الأقصر والمضى قدماً نحو تقديم أفضل الخدمات للسائحين.

وأستعرض المحافظ من خلال عرض تقديمى ما تم تطويره بالمناطق الاثرية والسياحية بالاقصر، مشيراً إلى أن الاقصر تضم 4900 غرفة سياحية و36 مطعم و72 ذهبية و220 مركب شراعى، مؤكدا أن التنسيق مع وزارة السياحة كان مثمرا فى إعادة إنارة البر الغربى وتطوير طريق الكباش.

وأكد أعضاء الغرفة أنه جارى إعادة تأهيل 10000 من العاملين بالقطاع السياحى والفندقى بالاقصر وذلك لرفع كفاءة الموارد البشرية العاملة فى القطاع السياحى وتحقيق طفرة على مستوى الخدمة الفندقية

وفى مجال التدريب طالب أعضاء الغرفة الاهتمام ببرامج التدريب للعاملين وأقترح الوزير الاستعانة بالعاملين بفنادق الخمس نجوم لتدريب العاملين بالفنادق ذات المستوى الاقل.

وطالب أعضاء الغرفة تشكيل مجموعات عمل تسويقية للاقصر وأسوان والمراكب العائمة لإستهداف مجموعة من الاسواق الاوروبية ومجموعة أخرى من الاسواق الاسيويةوتطرقت المناقشات إلى أحوال المراسى والفنادق العائمة التى كانت تجذب قرابة 1,5 إلى 2 مليون سائح سنويا من عدد السائحين الوافدين للاقصر وأسوان

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات