src="https://pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js?client=ca-pub-9531795408881375" crossorigin="anonymous">
Take a fresh look at your lifestyle.

عبد الحق عبده يكتب ” شعب مصر”

76

مهما كان الغدر بان
البلد فيها رجال
واللي خاين بكرة شايل
جو قلبه حقد دافن
مصر عايشه برجالها
فيها همة وفيه بركة
وإيمانها هو زانها
والنصر هو قدرها
أوع يوم تخاف عليها
مصر محروسة بإيمانها
شعبها في المحنة واحد
والكريم حارس مكانها
التتار لما جاؤها
نسيوا أن الكريم معاها
رجعوا تانى وكانوا عبرة
لكل خاين أو دخيل
واللي حارس هو ربك
والشهيد عايش في خير
العدو واحد ولكن
توهه عايشه في الضمير
اللي يقتل بكرة يعرف
انتقام ربك كبير
ياما قتلوا البريء
وياما خانوا الصديق
وياما شالوا دم الأنبياء
خسة عايش في الطريق
كلاب بتعوى بدون تمن
مأجورين من زمن
وفى النهاية في الجحيم
مصر منصورة برجالها
والأذان عايش بنورها
نور ينور في دروبها
كلنا يد واحدة
والمحن تجمع ما بنا
صوتنا يعلى كل فجر
حسبنا الله ونعم الوكيل
في كل خاين أو عميل
أضربوا بألف أيد
أقطعوا فيهم وريد
نصرنا يصبح أكيد
جيش وشرطة شعب واحد
مصر فينا كيان وعيد
لما بنشوف الطغاة
يوم ميلاد الحبيب
يضيعوا فرح عايش
جوى قلوبنا اكيد
مصر عايشه في الوريد
دم يجرى في كل واحد
نصرنا حيكون اكيد
والحبيب وصانا دايما
البلاد حبها فرض علينا
لما هاجر من بلاده
حزنه كان فيه أكيد
واللي خاين لمصر يرحل
ملهوش فيها شبر واحد
مصر فينا عايشه دايما
واحنا فيها نبع صافى
يوم ما نلقى حد غادر
جوى بركانها يكون
نار بتكوى للعميل
والشهيد فيها عايش
جنة من ربى أأكيد
مصر واحدة واحدة دايما
شعبها وافى وأصيل

التعليقات مغلقة.