أخر الأخبارمدارس وجامعات

جامعة الجلالة قصة نجاح مصرية لجامعة ذكية

متابعة-ياسر صحصاح
تعتبر جامعة الجلالة واحدة من المشروعات القومية المهمة للتعليم العالي، ومقرها هضبة الجلالة بمحافظة السويس، والتي تتميز بموقعها الجغرافي الفريد على ارتفاع 700 متر فوق مستوى سطح البحر، والمناخ المميز، الذي يوفر للطلاب تجربة تعليمية ممتعة.
وأكد الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي أن جامعة الجلالة تمثل صرحًا علميًا متميزًا، ونموذجًا مضيئًا، حيث أنشئت الجامعة لتكون جامعة ذكية تلتزم بمواصفات “جامعات الجيل الرابع” التي تضع البحث العلمي ومتطلبات الوظائف المحلية والدولية والخبرة العملية على رأس استراتيجيتها التعليمية، مشيرًا إلى أن جامعة الجلالة تقام على مساحة 173 فدانًا، وتبلغ تكلفة الإنشاءات حوالى 9.5 مليار جنيه، وتقدر قيمة البنية التحتية المعلوماتية للجامعة بـ617.5 مليون جنيه، أما تكلفة التجهيزات والمعامل كمرحلة أولى تقدر بحوالي 465.316 مليون جنيه، مقدمًا الشكر للقيادة السياسية على دعمها للمشروعات القومية التي يتم تنفيذها في مجال التعليم العالي بكافة محافظات الجمهورية، والتي تعد بمثابة أداة من أدوات الدولة الأساسية لتحقيق التنمية المستدامة والشاملة.
وتسعى جامعة الجلالة إلى أن تكون مؤسسة تعليمية رائدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من خلال تعزيز منهج البحث العلمي المستمر والتعلم النشط للطلاب، حيث تهدف الجامعة إلى الحفاظ على ميزة تنافسية في إدارة نظام جودة التعليم والبحث والمعرفة وخدمة المجتمع، مع تشجيع الطلاب على اكتساب المهارات والخبرات الأساسية؛ لتلبية احتياجات سوق العمل المحلية والإقليمية والدولية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات