أخر الأخبارالمحافظات

فودة يلتقي علماء مجمع البحوث الإسلامية قبل بدء فعاليات الجلسة الحوارية لمبادرة ” لتسكنوا إليها” لتيسير امور الزواج بالمحافظة

جنوب سيناء _ لؤى الكاظم.                                                                                        التقي اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، بمكتبه بمدينة شرم الشيخ، صباح اليوم الثلاثاء الدكتور محمود الهواري الأمين العام المساعد لمجمع البحوث الإسلامية وعضو هيئة كبار العلماء، والدكتور حسن خليل الأمين العام المساعد للثقافة الاسلامية وذلك قبل بدء فعاليات الجلسة الحوارية بشأن مبادرة ” لتسكنوا إليها” لتيسير امور الزواج بالمحافظة. كما رحب المحافظ في بداية اللقاء بعلماء الأزهر الشريف وأعرب عن حرصه الشديد للقاء علماء الأزهر الشريف وأعرب عن سعادته بانطلاق فعاليات المبادرة التي تنطلق من اهتمامات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية وحياة كريمة والحرص علي تنمية الأسرة المصرية، كما وجه الشكر لفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف مثمناً دور الأزهر الشريف في مجال الدعوة وفي التعاون المثمر والمستمر ودعمه لمحافظة جنوب سيناء. جديرا بالذكر ان المبادرة تتضمن عددا من الموضوعات التي تفيد الأسرة المصرية مثل موضوع المهور وإجراءات الزفاف والتأهيل للزواج كما سيتم عقد جلسة حوارية تحت رعاية محافظ جنوب سيناء بديوان عام المحافظة اليوم بحضور العلماء ومديري المديريات المختلفة و 10 سيدات من كل مديرية بالإضافة الي عدد 4 من كل ادارة من ادارات الديوان العام. يشار الي ان المبادرة تشمل ثلاث مراحل، الاولى الخطوبة حيث يتم التوعية بقصر مراسم الخطوبة علي قراءة الفاتحة بحضور درجات القرابة الأولى ودبلة فقط، ضبط اللقاء بين المخطوبين بحضور الاهل، عقد جلسة نقاشية أسبوعية بين الجانبين في ادارة اسرة المستقبل، التقليل من الهدايا المتبادلة لتظل رمزا للموضة لا للمفاخرة ولا تكون ضغطاً علي أحد الطرفين، عدم تطويل فترة الخطوبة بشكل يجر الي مشكلات. كما تشمل المرحلة الثانية الإعداد للزواج الذي يتلخص في الحصول علي دورة مكثفة للزوجين في التاهيل الاسري، الاقتصار علي كتابة المنقولات الفعلية التي يؤسس بها بيت الزوجية دون مبالغة، اختيار مسكن الزوجية بالتوافق بين طرفي الزواج فقط وعلى حسب الاستطاعة ودون تدخل الأسرتين ودون شروط غير ضرورية، الاتفاق علي الذهب بالقيمة وليس بالجرامات ويثبت في قائمة المنقولات القيمة، تأجيل ما يمكن تأجيله من اثاث حرصا علي التخفيف والتيسير، الاقتصار علي الأجهزة الضرورية للبيت دون اشتراطات خاصة، الاقتصاد فيما يسمى بـ ” الكسوة” وان يكون الكساء للعروسين بعدد منطقي. كما تشمل المرحلة الثالثة اثناء الزواج إقامة مراسم الأفراح بصورة بسيطة علي قدر الاستطاعة وعدم التقيد بمظاهر ومغالاة مرهقة، ان يقتصر نقل جهاز العروسة علي سيارة واحدة فقط بدون حضور مصورين تجنبا للتكاليف الاضافية، الغاء عادات تكاليف الضيافة الباهظة أثناء الفرح، إلغاء شرط كسوة الاهل من الجانبين، إلغاء ما يسمى بـ ” سيشن التصوير”، إلغاء اشتراط السفر لقضاء ما يسمى بـ ” شهر العسل”.
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات