أخر الأخبارالمحافظاتصحة وبيئة

مدير إدارة الرعاية الحرجة بوزارة الصحة يتجاهل المرضى ويطالب بإلغاء 137

كتب ،عماد الدين داود.                                                                                                                            تعتبر الرعاية العاجلة بوزارة الصحة هي منظمة خدمات الاستقبال و الطوارئ فى المستشفيات وهي ذات أهمية خاصة لأنها توجة للإنقاذ السريع للمرضى فى الحالات الحرجة وتوفير الاماكن وتقديم الإسعافات الأولية للمصابين فى مختلف الحوادث كخطوة أولى و ضرورية للتقليل من خطورة هذه الحالات وقد أصبح الإنقاذ السريع للمرضى حاجه ملحة وذلك لازدياد المضطرد فى الأمراض التى قد تفاجئ الإنسان فى أى وقت كحالات الغيبوبة بجميع أنواعها – الذبحة الصدرية والجلطة القلبية – حالات التسمم الغذائي وغير الغذائي- حوادث السيارات والطرق – إصابة العمل والحروق والكوارث الطبيعية. الجلاطات.الخ ولكن إدارة الرعاية العاجلة بوزارة الصحة تفقد تلك الاشياء بسبب ؛عدم التنسيق وإهمال 137 منذ تولي الدكتور حلمي عبد الرحمن مهام منصبه حيث يتم رفع تقرير على السيستم المخصص من قبل طوارئ وزارة الصحة ومديريات صحة الجمهورية لتنسيق الحالات الحرجة ولكن يظل الإهمال يضرب ابواب وزارة الصحة وتزهق أرواح الكثير والكثير بسبب هذا الإهمال المزمن ولكن الجميع يعلم نجاح معالي وزير الصحة والسكان دكتور خالد عبد الغفار في وزارة التعليم العالي والمستشفيات الجامعية وعمله على قدم وساق منذ تولي مهام منصبه بوزارة الصحة والسكان وقبل صدور قرار فخامة الرئيس رسميا بعد العرض على مجلس النواب يوم السبت الماضي ولكن كما علمتنا الأمثلة المصرية (يدا واحدة لم تسقف) مهما بذل من جهد ووقت ماذا يفعل الكثير من الجهد والعمل لتوفير العلاج والرعاية لمحافظات مصر لذا نطالب معالي الوزير بضخ دماء جديدة تعمل في عهده المشهود له بالانضباط والعمل الجاد وهذا الموضوع بناء على شكوى مقدمه من اهل مريض يدعى عاشور محمود ابراهيم يحتاج رعاية منذ 14يوم وتم تسجيله على 137 ولكن دون جدوى وعلاوة على ذلك دكتور حلمي في تلفزيون اليوم السابع يطالب بالغاء 137وهي طوق النجاه الوحيد لإثبات حق الحالات الحرجة فضلا عن إرسالنا له على الخاص لمساعدة الحالة ولكن لم يجيب وعلمنا أنه يستند بعمله بمجلس الوزراء من قبل وان له علاقات ولا يفرق معه أحد

إغلاق