Take a fresh look at your lifestyle.

“الاسكان” تنظم زيارة  لطلاب الجامعة الألمانية  إلى مدينة العلمين الجديدة 

81

نظم مسئولو وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، زيارة ميدانية موسعة لوفد من طلاب  الجامعة الألمانية بالقاهرة من مختلف التخصصات،  يرافقهم أساتذة بالجامعة الألمانية، إلى مدينة العلمين الجديدة للتعريف بالمدينة وتفقد أهم المشروعات الكبرى، وذلك ضمن سلسلة زيارات لطلاب الجامعات بمصر إلى مدينة العلمين الجديدة، تنفيذاً لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بهدف التعرف على المشروعات التي تنفذها الدولة بمختلف القطاعات، حيث كان فى استقبالهم، الدكتورة مروة سيبويه،  المستشار الفنى لوزارة الإسكان – مسئول وحدة الدعم الفني بالوزارة، ومسئولو جهاز مدينة العلمين الجديدة، والمشروعات.

وبدأت زيارة وفد الجامعة الألمانية بالقاهرة إلى العلمين الجديدة، باستقبال الطلاب ومرافقيهم بمقر جهاز المدينة، وتم تقديم شرح تفصيلي من الدكتورة مروة سيبويه،  عن المخطط العام للمدينة واستعمالات الأراضي بها، والتي تتنوع بين أنشطة: سكنية، ومراكز تجارية، وسياحية، ومناطق خضراء، ونشاط صناعي، وخدمي، لخدمة المدينة والتجمعات العمرانية المجاورة لها،  ومن أبرز المشروعات الخدمية مشروع ” جامعة العلمين الجديدة للعلوم والتكنولوجيا “.

كما تضمن الشرح تقديم عرض عن مختلف المشروعات التنموية التى تم ويجرى تنفيذها بالمدينة، والذي أوضح أن المرحلة الأولى لمدينة العلمين الجديدة تضم: الأبراج الشاطئية، والمنطقة التجارية الترفيهية، والمدينة التراثية، والحي اللاتيني، ومنطقة الداون تاون، والتي تضم نحو 40 عمارة بها 1300 وحدة سكنية تقريبا، وجامعة العلمين للعلوم والتكنولوجيا، ومقار إدارية، والممشى السياحى، ومشروعات إسكان متنوعة تناسب جميع شرائح الدخل، كما تلا العرض التقديمي، عرض فيلم تسجيلي عن المدينة منذ نشأتها وأهم معالمها ونسب الإنجاز بها، والمساحة الإجمالية لها، وأهم المشروعات بها، بجانب عرض فيديو توضيحي عن الموقف التنفيذى للمشروعات.

وأوضحت الدكتورة مروة سيبويه،  الجهود المبذولة في تخطيط وتنفيذ المشروعات  بهدف زيادة نسب الإشغال بالمدينة، من ناحية  توفير وسائل النقل الجماعي، والكليات التي بدأت الدراسة بها بجامعة العلمين، والطرق والمحاور الرابطة لقطاعات المدينة، والميزة النسبية التي يتم مراعاتها  لكل موقع بالمدينة، وعلى سبيل المثال الوحدات المطلة على البحيرات أو البحر، او غير ذلك، بجانب مراعاة مباديء الاستدامة في تنفيد المشروعات، حيث تعد محطة تحلية مياه البحر بالمدينة،  ومحطة معالجة الصرف الصحي بهدف إعادة الاستخدام في ري المسطحات الخضراء كنموذجين على استدامة مرفق المياه، موضحة أنه يتم تنفيذ وإدارة المشروعات بمدينة العلمين الجديدة من خلال توفير التمويل الذاتي من هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، وإنشاء جهاز يتولى تنفيذ وإدارة المشروعات.

وعقب العرض التقديمي والفيديو التوضيحي، تم فتح باب تلقي  تساؤلات واستفسارات وآراء الطلاب والرد عليها من مسئولى وزارة الإسكان، حيث أكد الطلاب أن انطباعهم عن المدينة بأنها لا تضم غير الأبراج قد تغير،  نظراً لما شاهدوه من أن مدينة العلمين الجديدة متوافر بها جميع أنواع الإسكان والخدمات وفرص العمل المتاحة.

وتضمنت مداخلات وآراء الطلاب،  مناقشة حول المقومات الأساسية الإقتصادية ( الصناعية – السياحية) للمدينة، وتم الرد بأنه يتم مراعاة التكامل بين المدينة والمدن المجاورة فيما يتعلق بالأنشطة الاقتصادية والسياحية عند التخطيط للمشروعات، وهناك بالفعل منطقة اقتصادية جنوب المدينة، بالإضافة إلى الشريط السياحى الساحلى، كما تم الرد على استفسار عن ترشيد الطاقة والموارد، بأنه يتم مراعاة ذلك في كل المدن الجديدة، وكذا استفسار عن وسائل المواصلات والمحاور والطرق المؤدية للمدينة،  واستفسار عن الاستثمارات والتسويق  بالمدينة، ودور المدينة في تطوير العمران القائم، وتم الرد على تلك الاستفسارات جميعها.


وفي ذات السياق، أوضحت الدكتورة مروة سيبويه، أن استراتيجية وزارة الإسكان تهدف إلى ان تكون مدينة العلمين الجديدة،  مدينة مستدامة، وصالحة للسكن والإقامة طوال العام، وتكون جاذبة للسكان من مختلف شرائح الدخل، نظراً لما يتوافر بها من أنشطة سياحية، وتجارية، وتعليمية، وصناعية، وخدمات على أعلى مستوى، ومشروعات سكنية متنوعة، بجانب توفير فرص العمل، بحيث تكون مدينة العلمين الجديدة مركز تنمية رئيسيا لإقليم الإسكندرية بشكل عام.

ثم قام مسئولو الوزارة، يرافقهم وفد طلاب الجامعة الألمانية بالقاهرة، بجولة ميدانية لتفقد أهم مشروعات مدينة العلمين الجديدة، حيث شملت  الجولة جانبا من منطقة الأبراج، وعمارات الداون تاون، وتفقد أهم معالم المدينة التراثية، والتي تضم منطقة البلازا الرئيسية يتوسطها ميدان به مسلة فرعونية وعلى الجانبين محال تجارية، بجانب المسجد التراثي  والكنيسة، ومجمع السينمات، والمسرح الروماني، وغير ذلك من المعالم التراثية،  كما تم تقديم شرح واف عن المناطق التي تم تفقدها وفرص العمل التى توفرها وأهم ما تتميز به تلك المشروعات، وما بدأ تشغيله منها، والتوقيتات الزمنية لتنفيذ هذه المشروعات.

وعقب الجولة، عبر وفد طلاب الجامعة الألمانية بالقاهرة، عن إعجابهم الشديد، وانبهارهم، بما تنفذه الدولة ممثلة في وزارة الإسكان، من مشروعات تنموية وخدمية.

وفي نهاية الجولة، توجه الطلاب ومرافقوهم،  بالشكر لمسئولي وزارة الإسكان على إتاحة الفرصة لزيارة مدينة العلمين الجديدة وتفقد أهم معالمها، كما حرصوا على التقاط العديد من الصور التذكارية بمعالم المدينة.

التعليقات مغلقة.