src="https://pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js?client=ca-pub-9531795408881375" crossorigin="anonymous">
Take a fresh look at your lifestyle.

مستقبل الرعاية الصحية في مصر تحسين الخدمات والوصول للجميع

323

كتب/ ساندي حسنين

يتصادف اليوم مع يوم الصحة العالمي وهو يوم مهم يسلط الضوء على قضايا الصحة العالمية ويعزز الوعي بأهمية الصحة في حياة الإنسان حيث يتم إختيار موضوع محدد كل عام ليعكس تحديات الصحة العالمية ويشجع على إتخاذ إجراءات لتحسين الوضع الصحي العام
حيث تعد الصحة من أهم القضايا التي يجب التركيز عليها في أي مجتمع وتعتبر السياسات الصحية الفعالة والرعاية الطبية المناسبة مفتاحاً لتحقيق التنمية المستدامة والإزدهار الشامل في الجمهورية المصرية
حيث تعد الرعاية الصحية في الجمهورية المصرية متنوعة وشاملة حيث توفر الحكومة والقطاع الخاص مستوى متقدم من الخدمات الطبية للمواطنين وجهوداً مستمرة لتحسين نظام الرعاية الصحية وتعزيز صحة المواطنين من خلال تحديث البنية التحتية الصحية وتوسيع الخدمات الطبية وتعزيز التوعية الصحية وتقديم التدريب المستمر للكوادر الطبية
في يوم الصحة العالمي يشجع الناس على التفكير بجدية في صحتهم وصحة أفراد مجتمعهم وإتخاذ خطوات نحو تحسين نمط الحياة والحفاظ على صحتهم الشخصية والعائلية ويعتبر هذا اليوم فرصة للتفكير في أهمية الوقاية والكشف المبكر عن الأمراض وتبادل المعرفة حول كيفية تحسين العادات الغذائية وممارسة الرياضة بإنتظام
الجدير بالذكر أن مبادرة ١٠٠ مليون صحة واحدة من أبرز المبادرات الصحية الشاملة التي أطلقتها الحكومة المصرية لتحسين الصحة العامة وتوفير الرعاية الطبية للمواطنين في جميع أنحاء البلاد حيث تم إطلاق المبادرة في عام ٢٠١٨ تحت إشراف وزارة الصحة والسكان المصرية وتهدف إلى تقديم خدمات طبية مجانية للمواطنين في مختلف التخصصات الطبية وتأتي هذه المبادرة إستجابة للتحديات الصحية التي تواجهها الجمهورية المصرية بما في ذلك إنتشار الأمراض المزمنة مثل السكري وأمراض القلب والضغط والتحديات المتعلقة بالولادة ورعاية الأم والطفل ومكافحة الأمراض المعدية والوقاية منها.
وشملت خدمات مبادرة ١٠٠ مليون صحة الفحوصات الطبية المجانية والتحاليل المخبرية والعلاج المجاني والتطعيمات والتوعية الصحية والتوجيه الطبي والتوزيع المجاني للأدوية الأساسية.
كما إستهدفت المبادرة فئات مختلفة من المجتمع بما في ذلك الفئات ذات الدخل المحدود والمناطق النائية التي قد تفتقر إلى الوصول السهل إلى الخدمات الطبية
ومن خلال ١٠٠ مليون صحة عززت الحكومة المصرية التوجه نحو تحقيق التنمية المستدامة من خلال تحسين الصحة العامة وتوفير فرص العلاج والوقاية للجميع وبناء مجتمع أكثر صحة ورفاهية
وفي هذا العام يتناول يوم الصحة العالمي موضوع (الصحة العقلية) حيث يؤكد اليوم على أهمية العناية بالصحة العقلية وتوفير الدعم اللازم للأشخاص الذين يعانون من الإضطرابات النفسية فالصحة العقلية تمثل جزءاً أساسياً من الصحة الشاملة وتؤثر على جودة حياة الأفراد ومشاركتهم في المجتمع بشكل إيجابي
فمن المهم أن نتذكر أن الصحة هي حق أساسي لكل إنسان ويجب علينا جميعاً المساهمة في خلق بيئة صحية تسمح للجميع بالإزدهار والعيش حياة كريمة لذا يشجع الجميع على المشاركة في فعاليات يوم الصحة العالمي والمساهمة في تعزيز الوعي بالصحة وتحسين الرعاية الصحية في مجتمعاتهم.
وإني أرى أن يوم الصحة العالمي يعتبر فرصة لتجديد الإلتزام بتعزيز الصحة وتحسين جودة الحياة في الجمهورية المصرية ولدعم الجهود المستمرة لبناء مجتمع صحي ومستقر.

التعليقات مغلقة.