src="https://pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js?client=ca-pub-9531795408881375" crossorigin="anonymous">
Take a fresh look at your lifestyle.

جامعة بني سويف تُطلق قافلة شاملة لقرية “كوم الصعايدة ” المدرجة ضمن مبادرة حياة كريمة

0 162

متابعة ـــ ياسر عبد المحسن

      أطلقت جامعة بني سويف تحت رعاية الدكتور منصور حسن رئيس الجامعة،  وإشراف الدكتور سامح المراغي نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، قافلة توعوية شاملة لقرية ” كوم الصعايدة ”  بمركز ببا والمدرجة ضمن مبادرة ” حياه كريمة ” التي أطلقها فخامة رئيس الجمهورية، لتحسين مستوي الحياه للفئات المجتمعية الأكثر احتياجاً، وتوفير ودعم الخدمات الصحية وتحسين مستوي المعيشة وتوفير الخدمات الطبية التي يحتاجها المواطنون خاصة غير القادرين، جاء ذلك بالتعاون مع مؤسسة حياة كريمة، ومديرية الطب البيطري، ومديرية الصحة، ومنطقة الوعظ بالأزهر الشريف وذلك بالتنسيق مع مركز ومدينة ببا.  

وأوضح منصور حسن، أن القافلة تمت بمشاركة  7 كليات هم الطب البشري ،  طب الأسنان، والعلاج الطبيعي، والصيدلة، والتمريض، والطب البيطري، والزراعة،  حيث تم توقيع الكشف الطبي لأكثر من ألفي حالة موزعة كالتالي (183 حالة  بعيادة الأطفال،  و277 بعيادة الجلدية، 47 بعيادة النساء، و210 بعيادة العظام، و20 بعيادة العلاج الطبيعي، و350 قياسات ضغط ونبض ونسبة أكسجين، و 301 قياسات السكر، و720 حالة بعيادة الفم والأسنان) كما تم صرف العلاج بالمجان لعدد 781 حالة وتحويل الحالات التي استدعت المتابعة إلى المستشفى الجامعي. وفيما يخص الطب البيطري تم الكشف والعلاج لأكثر من 120 حالة بيطرية لخدمة أُسر القرية.

وأوضح رئيس الجامعة، أنه تم عقد مجموعة من الندوات التوعوية والتثقيفية والزراعية والدينية حول العديد من الموضوعات منها ( الاكتشاف المبكر لأمراض الثدي، وأمراض العمود الفقري وأساليب الوقاية، والاسعافات الأولية، والنظافة الشخصية) وتم إلقاء  ندوة دينية حول أهمية الترابط الأسري لمواجهه الهجرة غير الشرعية والمشكلات المتعلقة بالزيادة السكانية والإشادة بالمبادرة الرئاسية  “اثنين كفاية” ومبادرة مودة إلى جانب التوعية الصحية لأضرار الهاتف المحمول وتأثيره على الأعصاب.

وتناولت ندوة كلية الزراعة، الجانب الإرشادي الزراعي في مجال زراعة محاصيل الحبوب الصيفية وإعطاء التوصيات الضرورية لزيادة إنتاجية الفدان والعمل على توفير المنتجات الخاصة بالأعلاف الحيوانية، إلى جانب التوعية بالأمراض التي تصيب المحاصيل الزراعية وكيفية القضاء عليها وكذلك تدوير المخلفات الزراعة لإنتاج الأسمدة العضوية وتقليل استخدام المبيدات الكيميائية حفاظاً على البيئة.

اترك رد