أهم الأخباراقتصاد وبورصة

وزيرة التعاون الدولي: البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية يقر تمويل لشركة ميناء أكتوبر الجاف بقيمة 25 مليون يورو

 

أعلنت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، أن البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية وافق على تمويل تنموي لصالح شركة ميناء أكتوبر الجاف بقيمة 25 مليون يورو، لدعم تنفيذ أول ميناء بري جاف في مصر، بالشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص لتعزيز البنية التحتية للموانئ والخدمات اللوجيستية، يتم تدشينه في إطار استراتيجية الدولة للتوسع في الموانئ الجافة على مستوى الجمهورية.

وأوضحت وزيرة التعاون الدولي، في بيان، أن العلاقات الاستراتيجية مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية تُعزز تضافر الجهود بين القطاعين الحكومي والخاص، من خلال إتاحة التمويلات التنموية، ودعم مشروعات الشراكة، بما يحقق رؤية التنمية الوطنية 2030، وأهداف التنمية المستدامة، ويدعم الجهود المبذولة لتطوير البنية التحتية لقطاع النقل واللوجيستيات ويعزز الاستثمارات في هذا القطاع، كما ينشط حركة التجارة والصادرات ويعزز الخدمات للمناطق الصناعية .

وأكدت المشاط، أن مشروعات الموانئ الجافة تدعم استراتيجية الدولة للتحول نحو الاقتصاد الأخضر، كما أن التمويل الذي أتاحه البنك الأوروبي يفتح الأفق لمزيد من الشراكات مع شركاء التنمية لإتاحة التمويلات لمشروعات الموانئ الجافة ومشروعات قطاع النقل المختلفة.

وأشارت إلى التعاون الوثيق بين البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية ووزارة النقل والجهات التابعة لها لدعم تنفيذ استراتيجية الدولة لتنفيذ الموانئ الجافة، حيث تم توقيع اتفاقية بين الهيئة العامة للموانئ البرية والجافة والبنك الأوروبي لإعادة الأعمار والتنمية، مطلع العام الجاري، بقيمة مليون يورو لتقديم الخدمات الاستشارية لطرح مشروع إنشاء الميناء الجاف والمركز اللوجيستي بالعاشر من رمضان بنظام المشاركة مع القطاع الخاص فى مناقصة عالمية.

وأكدت وزيرة التعاون الدولي، أن الوزارة تمضي قدمًا لتعزيز العلاقات الاقتصادية مع شركاء التنمية متعددي الأطراف والثنائيين، من خلال مبادئ الدبلوماسية الاقتصادية، بما يتيح التمويلات التنموية للقطاعين الحكومي والخاص، موضحة أن التمويلات التي أتاحها شركاء التنمية للقطاع الخاص خلال النصف الأول من العام الجاري تبلغ 1.9 مليار دولار.

وقال البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، على موقعه الإلكتروني، إن مشروع ميناء أكتوبر الجاف سيعزز دخول مدينة السادس من أكتوبر في برنامج المدن الخضراء التابع للبنك، وتمكينها من تطوير خطة عمل لتحول المدينة إلى مدينة خضراء.

وأضاف البنك، أن المشروع يوفر البنية التحتية للموانئ ويعزز الخدمات اللوجيستية، كما يعمل كبوابة للموانئ الواقعة في المناطق الشمالية والشرقية من مصر، ويعمل على تقليل الازدحام في الموانئ البحرية، وتحقيق العديد من الفوائد الاجتماعية والبيئية والاقتصادية، كما يتوافق مع نهج التحول نحو الاقتصاد الأخضر، حيث يوفر المشروع أكثر من 14 مليون لتر من الديزل سنويا، و40 ألف طن من ثاني أكسيد الكربون.

وخلال زيارة السيدة أوديل رينو باسو، رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية لمصر، في أبريل الماضي، تم توقيع 3 مذكرات تفاهم، بين البنك ومحافظتي القاهرة والإسكندرية وهيئة المجتمعات العمرانية، لضم المحافظتين ومدينة السادس من أكتوبر لبرنامج البنك الرائد «المدن الخضراء»، الذي يستهدف مساعدة المدن على مواجهة التحديات البيئية وتحسين جودة الحياة، ومكافحة آثار تغير المناخ، من خلال خطة عمل يتم تنفيذها بالتعاون مع البنك، للتحول نحو المدن الخضراء، وإتاحة التمويلات الخضراء للمشروعات المستهدف تنفيذها في مختلف المجالات؛ ويستهدف البنك ضم 100 مدينة حول العالم بحلول 2024.

جدير بالذكر أن مصر جاءت على رأس قائمة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية كأكبر دولة عمليات على مستوى منطقة جنوب وشرق البحر المتوسط خلال عام 2020، حيث استثمر البنك مليار يورو لتمويل 21 مشروعًا، بنسبة 47% من إجمالي استثمارات البنك في المنطقة، كما كانت مصر أكبر دولة عمليات في عامي 2018 و2019؛ وتسجل المحفظة الجارية للتعاون بين مصر والبنك نحو 1.3 مليار دولار، بينما تبلغ إجمالي استثمارات البنك منذ 2012 أكثر من 7.2 مليار يورو لتمويل 127 مشروعًا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق