أخر الأخبار

أسرة طلاب من اجل مصر بجامعة أسوان تشارك في تعامد الشمس بابوسمبل

شاركت أسرة طلاب من اجل مصر بجامعة أسوان في الاحتفال بتعامد أشعة الشمس علي وجه الملك رمسيس الثاني في معبده الكبير بمدينة أبوسمبل ، في ظاهرة فلكية عجيبة تتكرر مرتين سنويا يومي 22 أكتوبر وفبراير من كل عام وذلك تحت رعاية الدكتور أيمن عثمان القائم باعمال رئيس الجامعة . يقول الدكتور أيمن عبدالصادق منسق عام أسرة طلاب من أجل مصر بجامعة أسوان اننا حرصنا علي المشاركة في هذه الاحتفالية العالمية بوفد طلابي يضم 40 طالب وطالبة من مختلف كليات الجامعة وذلك بهدف توعية الطلاب بظاهرة تعامد الشمس والتشجيع علي السياحة الداخلية في أبوسمبل. موضحا ان تعامد الشمس علي وجه الملك رمسيس الثاني مرتين سنويا يعد ظاهرة فريدة تبهر جميع المتابعين علي مستوي العالم وتؤكد علي عظمة القدماء المصريين في علم الفلك والهندسة. وأضاف اسلام يوسف – رئيس اتحاد طلاب جامعة أسوان ان الاحتفالية شهدت اقبالا كبيرا من السائحين الاجانب والزائرين المصريين في ظل التزايد التدريجي الكبير في اعداد السائحين القادمين لابوسمبل مع الالتزام بالاجراءات الوقائية اللازمة من فيروس كورونا المستجد واشارت الطالبة منة الله عبدالحكيم – منسقة اسرة طلاب من اجل مصر ان جميع المشاركين في الاحتفالية اعربوا عن سعادتهم بمشاهدة ظاهرة تعامد أشعة الشمس علي وجه رمسيس الثاني مع بزوغ فجر اليوم ، حيث استمرت فترة التعامد لمدة 20 دقيقة تقريبا في ظل حالة من البهجة والسعادة بين جميع السائحين والمصريين .
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق