src="https://pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js?client=ca-pub-9531795408881375" crossorigin="anonymous">
Take a fresh look at your lifestyle.

إعدام حبارة أعاد الحياة لامهات الشهداء

81

كتبت ـــ عبير كمال
جاء إعدام حبارة أمس ،شرارة نور تطفئ لهيب االألم والحزن ،بداخل قلوب أمهات الشهداء.
فبعد حزن والم استمر ثلاث سنوات من الوجع والعذاب علي فراق أغلي االأحباب وأطهر االأبدان،شهداء الواجب وحب الوطن شهداء سيناء.
فقد قالت أم الشهيد عفيفي سعيد عفيفي عبد الرازق ،بعد سماع خبر إعدام عادل حبارة ،أنها تمنت ان تقطعة قطعا وترمي به الي الكلاب كي تنهش لحمة عن عظمه ،كي يشعر بعذاب الموت والالم .
وأكملت حديثها أنها تمنت أن يكون معها بندقية ،لتفرغ كل الطقات في جميع أنحاء جسمة طلقة تلو االأخري ،كي تشفي غليلها منه.
وقالت أم الشهيد أن إعدام حبارة جاء رحمة له وموت سريع لا يشعر به ،عكس ما كانت تتمني أن تفعل به ،فهي تمنت أن تذيقه آلام الموت ،لتري في عينه الوجع والحسرة والندم ،حتي تريح جسد ابنها في قبرة.

التعليقات مغلقة.