أخر الأخبارالمرأةالمقالات

الحريه وكلمه الحق

كتبتها _ هاله عرفه.                                               أن كلمه حق التي قالها الشيخ عطيه مبروك اغضب بعض النساء التي لا تريد أن تفوق من شهوه الدنيا . أن الأحداث التي تحدث الان في الشارع المصري أصبحت ناقوص خطر علي الجميع وعلي الأجيال القادمة. أن لم يرجع الناس الي الله ويحافظ كل اب علي عرضه فلا يلومن إلا نفسه ولا يحمل الدول ولا الأمن تقصيره. الشيخ عطيه مبروك قال كلمه الحق ليكي يرضي ضميره امام الله ليس أكثر ولم يتهم  أحد ولكنه قلها صريحه لو كل اب عف ابنته وألبسها زي فضفاض لم تقتل ولم تشيع الفاحشة في الشوارع المصريه . مايا مرسي أمينه المرأه قدمت ضد الشيخ عطيه مبروك دعوي للنائب العام ضده لماذا لأنها لا تحب الحجاب ولا الاحتشام ولا تغطيه الشعر رغم أن الله أمرنا به . ولا أعلم لماذا تضع قوانين فيها خراب البيوت وتدمير ماتبقي من عادات وتقاليد وموده ورحمه لا اعلم ماذا تريد من نساء مصر وأن ماتعمله وتقوله فهو فكر خارجي لا ينفع من البيت المصري ولا مع كلام الله تعالى. واذا أخذنا قدوة فإنني اعترف أن زوجه الرئيس وبناته هن أفضل قدوه لأن الاحترام والحشمه وقار يجبر أي انسان أن يحترم هذا الوقار والاحترام للنفس واشهد  أن بيت الرئيس قدوه لكل مرأة مصريه حره تحترم نفسها . كما أن نساء الغرب الأن  تسلم وتلبس الحجاب والملابس الحشمه احتراما للإسلام ونحن بلد الأديان نجد المرأه تتعري والتبرج ومخالفه كلام الله . لو نظرنا إلي الأمر من وجهه نظر الشيخ مبروك عطية سنجد أن التبرج والزنا والقتل والانتحار وغيرها من الجرائم سببها المال والمخدرات ولبس البنات والنساء الذي يجعله يفعل أي جريمه بيشبع غريزته المحروم منها لعدم قدرته علي الزواج ولأنه يراها رخيصه لأنها عارضه جسدها لمن يشتهي . واخيرا ليت تفيق النساء والبنات قبل أن تجف الأقلام وتندم علي مافعلته في نفسها الحريه أن احترم نفسي وربي واحافظ عليها حتي عندما اقف امام الله اكون مطمئنه راضيه لرضي الله عليا .
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات