أخبار عاجلة
الرئيسية / اقتصاد وبورصة / الدولار يتراجع أمام الجنية وإليك السبب
الدولار يتراجع أمام الجنية وإليك السبب

الدولار يتراجع أمام الجنية وإليك السبب

           شهد اليوم الأحد تراجع الدولار الأمريكى، فى تداولات البنوك العاملة بالسوق المصرية، مدفوعًا بعودة قوية لتدفقات الصناديق الدولية لأول مرة منذ 9 أشهر.
وكانت أسباب تراجع الدولار بالبنوك بنحو 20 قرشا، بسبب عودة تدفقات النقد من الخارج، بعد خروج مستمر دام ٩ أشهر، ما يعكس التحسن الذي تشهده الأسواق العالمية فيما يخص الاستثمار في الجنيه المصري، وثقة مستثمري الصناديق الدولية.
واثبتت مصادر أن المستثمرين الأجانب باعوا بما يقرب من 1.6 مليار دولار للجهاز المصرفي واشتروا ٢٨ مليار جنيه تقريبًا.
وتمثل حصيلة البنوك من عمليات بيع الأجانب للدولار للاستثمار فى أذون الخزانة المصرية، وهو ما ساهم فى تراجع سعر الدولار أمام الجنيه المصري ليسجل 17.65 جنيه للشراء، و17.65 جنيه للبيع، متراجعا بنحو 21 قرشا.
وتم عودة تدفقات النقد من الخارج، بعد خروج مستمر دام ٩ أشهر، فى أعقاب أزمة الأسواق الناشئة، كما شهد الشهر الحالى أول صافي إيجابي من تدفق المستثمرين الأجانب منذ مايو الماضي.
وكان طارق عامر، محافظ البنك المركزي، قال: إن سعر صرف الجنيه الثابت تقريبًا في الآونة الأخيرة من المحتمل أن يشهد تحركًا بشكل أكبر في الفترة المقبلة، وذلك بعد إنهاء العمل بآلية ضمان تحويل أموال الأجانب.
وبعد قرار البنك المركزي في ديسمبر الماضي، بات على الأجانب الراغبين في شراء أسهم وسندات وأذون خزانة مصرية، الدخول والخروج من خلال سوق الصرف بين البنوك “الإنتربنك”.

عن جريدة أنباء مصر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى