سياحة و سفر

المستشار التنفيذى لبوابة العمرة المصرية: ١٨٣٣ شركة مستوفية كافة الشروط

ويؤكد: من شروط التوثيق أن تكون الشركة عضوة في منظمة الإياتا ولديها كود إياتا مفعل

متابعة ــ ياسر عبد المحسن

          صرح  أحمد إبراهيم المستشار التنفيذى لبوابة العمرة المصرية والمتحدث الرسمي باسم البوابة، أنه لا أساس لصحة ما أثارته بعض الشركات السياحية من رفض غرفة شركات السياحة لها بإتمام إجراءات التوثيق على بوابة العمرة المصرية، مشيرا الى أن إجراءات التوثيق كانت معلومة لجميع الشركات وأنه حتى إغلاق باب التوثيق يوم ١٤ نوفمبر الماضي، قامت ١٨٣٣ شركة بالتوثيق على البوابة مستوفية كافة الشروط الموضوعة.

وقال إبراهيم أنه من بين شروط التوثيق أن تكون الشركة عضوة في منظمة الإياتا (منظمه النقل الجوي المنظمة لجميع خطوط الطيران في العالم)، ولديها كود إياتا مفعل، وهذا الشرط موضوع من قبل المملكة العربية السعودية.

وردا على ما أثارته بعض الشركات من عدم إمكانها من إتمام إجراءات التوثيق على البوابة، أكد السيد أحمد إبراهيم أن جميع الشركات التي أبدت تضررها لم يكن لديها كود منظمة الإياتا وقت التوثيق، ولكنها قامت بالاشتراك في المنظمة مؤخرا، وكان ذلك بعد انتهاء فترة التوثيق المحددة، مؤكدا أنه قد تم الإعلان عن موعد انتهاء فترة التوثيق في أكثر من منشور تم ارساله للشركات لإعطائها الفرصة لاستيفاء كافة شروط التوثيق على البوابة.

جدير بالذكر أن بوابة العمرة المصرية https://umrah.eg/ قد بدأ العمل بها في ١٧ نوفمبر ٢٠١٩ وهي تعد المنصة الإلكترونية المصرية لتنظيم رحلات العمرة، والتى صدر قرار بإنشائها من دولة رئيس مجلس الوزراء برقم 1782 لسنه 2019، وكانت وزارة السياحة قد عقدت مؤتمرا صحفيا في يوليو الماضي للإعلان عن تفاصيل إنشائها بالتعاون مع غرفة شركات ووكالات السفر والسياحة المصرية.

ويأتي قرار إنشاء هذه البوابة من منطلق حرص الدولة المصرية على مواكبة التطور التكنولوجى في قطاع السياحة الذى يعد الآن عنصرا هاما في كافة المجالات للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة، وهو ما يتسق مع محور الإصلاح المؤسسى ببرنامج الإصلاح الهيكلى لتطوير قطاع السياحة، ويأتي هذا تنفيذا لما يتضمنه ملف الحج والعمرة الذى يعد جزءا أساسيا ببرنامج الإصلاح الهيكلى لتطوير قطاع السياحة، والذى يهدف إلى الإشراف والمتابعة الدقيقة لموسم الحج والعمرة وتقديم كافة التسهيلات اللازمة لإنجاحه؛ ويتضمن عدة إجراءات تنفيذية وهى إعادة تشكيل اللجنة العليا للحج والعمرة مع إطلاق صلاحيات لها تسمح بمرونة اتخاذ القرار وهو ما تم بالفعل، والإجراء الثانى وهو التنسيق لميكنة إجراءات الحج والعمرة بمصر لتتواكب مع نظيرتها في المملكة العربية السعودية.

وتجدر الإشارة إلى أن قيام الشركات بتنظيم برامج العمرة من خلال هذه البوابة وفى إطار الضوابط المنظمة لموسم العمرة التي وضعتها وزارة السياحة سوف يكفل قيام الوزارة بأداء دورها الرقابى لضمان حقوق المعتمرين المصريين وتوفير كافة سبل الراحة والأمان لهم أثناء أداء المناسك، إلى جانب الحفاظ على حقوق شركات السياحة المصرية المنفذة لبرامج العمرة.

وقد تم ربط هذه البوابة بجميع الوزرات المعنية بالسفر (وزارة الداخلية مصلحة الجوازات ووزارة الطيران المدنى)، وتهدف بوابة العمرة المصرية الى تنظيم سفر المعتمرين من خلال نظام الكترونى متكامل يربط بين وزارة السياحة وكافة الجهات المعنية بسفر المعتمرين المصريين حيث يتم من خلالها جميع الإجراءات الخاصة بسفر المعتمرين وخروجهم من المنافذ البرية والبحرية والجوية بما يضمن إشراف الدولة الكامل على تنظيم رحلات العمرة من خلال وزارة السياحة وبمشاركة غرفة شركات ووكالات السفر والسياحة المصرية.

ومن الجدير بالذكر أيضا أن وزارة السياحة قد اعتمدت الضوابط والقواعد المنظمة لموسم عمرة 1441هـ مبكرا هذا العام، وتم نشر هذه الضوابط بالوقائع المصرية العدد ١١٧ بتاريخ ٦ اغسطس ٢٠١٩.

اظهر المزيد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق