src="https://pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js?client=ca-pub-9531795408881375" crossorigin="anonymous">
Take a fresh look at your lifestyle.

أزمة الدولار وتأثيره علي نقص الأدوية المستوردة من الأسواق بالأقصر

77
download-1-6الأقصر – منى عبده
 
مع اشتعال أزمة الدولار ارتفعت الأسعار في مصر بشكل ملحوظ، وهناك حالة من تضييق الخندق على المستوردين نتيجة عدم توافر العملة الصعبة، وبلا شك فإن الأدوية قد تأثرت تأثرًا كبيرًا، وبدأت أزمة الأدوية بارتفاع الأسعار في السوق المصري وكان هذا الأمر بمثابة الكارثة للفقراء ومحدودي الدخل حيث وجدوا صعوبة في الحصول على العلاج، وتفاقمت الأزمة باختفاء بعض الأدوية الأساسية من السوق بل واختفاء البدائل أيضًا.
 
حيث تعانى محافظة الأقصر، نقص شديد فى العديد من الأدوية المستوردة التي تؤرق كاهل المرضي وذويهم وتضاعف من آلامهم.
 
وتشمل الأدوية غير المتوفرة بشكل كافي بمحافظة الأقصر، “فاكتور دواء مرضى الهيموفيليا” والكورتيجين والأنسولين وأقراص قورودون للقلب والمضادات الحيوية” وأدوية الحروق، والقروح “الجلدية” علاوة على نقص ألبان الأطفال وحقن من نوع “R.H”ودواء الألبومين، وسيديلاكو، دوفلاك حسب مصدر طبي بمديرية الشئون الصحية.
 
أضاف المصدر، ان من الأدوية الناقصة كذلك “كواردارون و كارديو ميب 200 و أموسارو رانيتاك و أموكسيل و فلومكس و بلوكاتينس و فسيرا لجين و بورجاتون و بوركولد و ميثوتريكزات و بيساديل و اكسفورج”.
 
وأشار المصدر إلي أن قائمة الأدوية الشحيحة والغير متوفرة، تطول في ظل استمرار أزمة ارتفاع سعر الدولار، الذي أثر بشكل سلبي علي سوق الدواء في مصر.

التعليقات مغلقة.