أخر الأخبارالمرأةمجتمع

ملف حائر… بقلم :عزة جاد

من اصعب الملفات الأصعب فى حياة المحامى الذى ينبض ضميره بصوت الحق دائما ملف الأسرة لأن كل موضوع يختلف عن الأخر ومن أصعب الملفات حاليا ((وإن كانت نون النسوة ستنهال عليا بالنقد اللاذع والغضب )) أ ك .. شاب بمقتبل العمر موكل بمكتبنا لم يتعدى الخمس والثلاثون من العمر تغرب طوال 11سنة اشتغل وطلع عينه حرفيا لحد ماعمل شقة تقدم لفتاة  س ن .. وطبعا مهر وشبكة وفرح و و و قايمة كبيرة طبعا ماهو إدى الأمان اوووى وانجبا طفلة ولكن بعد سنة ونصف من الزواج اختلفوا واى كانت الأسباب طبعا الزوجة جريت على محكمة الأسرة نفقة وطلاق وقرار تمكين وشوية والزوج لاقى نفسه فى الشارع وخسر كل حاجه وكآن بعض الستات النهاردة مستنية الموقف ده تحديدا عشان كل حاجة لمجرد أنها معاها قايمة تمام ومأمنة نفسها طيب وأخرتها أيه ؟؟؟ ياترى مش آن الآوان عشان المشرع ينظر للرجل بعين الاعتبار قليلا لان حرفيا وبعد نقاش بعض الشباب اللى فى سن الزواج رافضين الموضوع تماما وزادت عنوسة الرجال بعد ماكان هذا اللفظ يطلق على الاناث.

مقالات ذات صلة

إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات