Take a fresh look at your lifestyle.

الكاتبة فاطمة الفرا تطرح كتابها الجديد “الكتاب الذي غير حياتي وجعلني سعيدًا” في معرض القاهرة الدولي للكتاب

224

كتب: خالد البسيوني.

 

في إطار الدورة الـ55 لمعرض القاهرة الدولي للكتاب، الذي ستنطلق فعالياته في شهر يناير الجاري، تستعد الكاتبة فاطمة الفرا لطرح كتابها الجديد، الذي يحمل عنوان “الكتاب الذي غير حياتي وجعلني سعيدًا”.

 

يعتبر هذا الكتاب من أروع الكتب في العلاج النفسي من أي شعور سلبي للإنسان ففي هذا الكتاب ستجد صديقك الذي يجعلك تضحك و تفرح و كأَنَكَ لا تحمل هماً بل إنَّهُ سَيُزيحُ الهموم من قلبك سَيَسيرُ معك و يمسك همومك الواحد تلو الآخر يُفَتِتُها على صخرة قوية مستندةٍ إلى القرآن و السنة النبوية فلا هم يصمد أمامها و لا حزن يدوم معها.

 

وقالت الكاتبة في تصريحات صحفية: “أنا سعيدة للغاية بطرح كتابي الجديد في معرض القاهرة الدولي للكتاب، هذا المعرض هو أكبر تجمع للكتاب والقراء في العالم العربي، وأنا أتطلع إلى أن يحظى كتابي بقبول القراء”.

 

وأضافت، يتناول الكتاب موضوعات متنوعة، مثل رفض الدين للحزن وحل لبعض المشكلات و الهموم التي تواجهنا في حياتنا مثل الهم بالرزق، والمرض، و الخوف على أحبابنا ،و فقدان الحلم و الطموح ،و الحوادث المفاجئة، و المصائب، و كيد الاعداء، ويؤكد على أهمية السعادة، ويحث القارئ على السعادة و الطمآنينة ويقدم نصيحة عملية حقيقية مثبتة في القرآن و السنة و تجارب السابقين تجعله يركز على أسباب السعادة، ويتجنب أسباب الحزن.

 

اقتباس من الكتاب:

“الحزن في قلوبنا هو وجه من وجوه الإعتراض على قَدَرِ الله وعدم الثقة بالله سبحانه و فيه سوء أدب مع الله .”

 

في الختام، يمكن القول أن “الكتاب الذي غير حياتي وجعلني سعيدًا” كتاب قيم ومفيد، يقدم نصائح عملية وأفكار عميقة تساعد القارئ على تحقيق السعادة، ويصدر الكتاب عن دار ببلومانيا للنشر والتوزيع صالة ٢ جناح A35.

التعليقات مغلقة.