أخر الأخبار

خلال مؤتمر صحفي اليوم بمناسبة تعميم منظومة الخبز علي محافظات الجمهورية : وزير التموين : منظومة الخبز الجديدة أدت الي إنخفاض القمح المستهلك العام الحالي ليصل الى 3ر8 مليون طن قمح مقارنة ب2ر10 مليون طن العام الماضي بنسبة بلغت 23 % 40% إنخفاض في إستيراد الاقماح من الخارج خلال تطبيق المنظومة لاول مرة منذ 10 سنوات تخفيض في دعم الغذاء ليصل الي 37 مليار جنيه العام الحالي سلع غذائية مجانية بقيمة 6 مليارات جنيه سنويا يحصل المواطنين مقابل فارق نقاط الخبز

      DSC_0486 ٢٠١٥٠٥١١_١١١٣٥١كتبت: مريم يوسف أعلن  الدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية أنه تم الانتهاء من تطبيق المنظومة الجديدة للخبزعلى مستوى الجمهورية وذلك بعد تطبيقها في محافظة أسيوط وهي المحافظة رقم 27 والاخيرة وأن المنظومة أدت الي إنخفاض إجمالي القمح المستهلك خلال العام المالي الحالي 2015/2014 ليصل الى 3ر8 مليون طن  مقارنة 2ر10 مليون طن قمح خلال العام  2014/2013 بنسبة إنخفاض بلغت 23 % وتراجع إجمالي القمح المستورد خلال 2015/2014 إلى 6ر4 مليون طن مقارنة 4ر6 مليون طن خلال  2014/2013 بنسبة تراجع بلغت نحو 40 %   وقال خلال المؤتمر الصحفي الذى عقده  اليوم بمناسبة الانتهاء من تعميم منظومة الخبز المدعم علي كافة المحافظات أن المنظومة أدت وللمرة الاولى  منذ 10 سنوات على تراجع قيمة دعم الغذاء بالموازنة العام للدولة ليسجل 37 مليار جنيه خلال العام المالي الحالي مقارنة 3ر37 مليار جنيه فى العام المالي السابق بتراجع بلغ 300 مليون جنيه وأن الهيئة العامة للسلع التموينية قامت ولأول مرة منذ عدة سنوات بعملية الشراء المباشر للقمح من مختلف المناشئ دون وسطاء بل تتفاوض وتتعاقد مباشرة مما يقلل من تكلفة الاقماح المستوردة . وأضاف أن المواطنين قاموا  بالاستفادة بشكل مباشر من نظام إستبدال  فارق نقاط الخبز وصرف سلع غذائية مجانية بما قيمته 6 مليارات جنيه سنويا تقريبا بعد الانتهاء من تعميم منظومة الخبز نتيجة ترشيدهم فى إستهلاك الخبز وأن نظام صرف نقاط الخبز ساهم فى تخفيف المعاناة عن كاهل المواطن المصري نتيجة حصولة على سلع مجانية بشكل شهري وفى نفس الوقت لم يتم تحميل الموازنة العامة للدولة  أي أعباء مالية اضافية مؤكدا أن المنظومة الجديدة عملت على القضاء على ظاهرة الازدحام وطوابير الخبز نهائيا وأن المواطن يحصل  على إحتياجاته من الخبز فى أي وقت  ومن أي مخبز بدون طوابير أو زحام مع تحقيق الكرامة الانسانية والعدالة الاجتماعية  فى ظل  المنظومة الجديدة مما يحقق الرضا العام للمواطن . وأشارالي  أن المواطن أصبح يحصل على رغيف خبز عالي الجودة وأصبحت هناك منافسة بين أصحاب المخابز لانتاج رغيف خبز مطابق للمواصفات وعالي الجودة وأن  المنظومة عملت على تحقيق الاحتواء المالي بإدماج 25 ألف مخبز فى القطاع المصرفي وتحويلهم  الى القطاع الرسمي للدولة وأصبح لدينا قواعد ومعلومات وبيانات لكافة المعاملات البنكية ومعدلات البيع والصرف الخاصة بهذه المخابز والتى تمكن متخذي القرار من إتخاذ القرار  المناسب فى الوقت المناسب. وأكد الدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية أن منظومة دعم السلع التموينية ونظام صرف فارق نقاط الخبز ساهمت فى تحقيق قدر كبير من ثبات فى أسعار بعض السلع الغذائية الأساسية من سكر وأرز ودواجن  مجمدة ومسلى ودقيق وزبدة مع تحقيق التوازن وضبط الاسواق وفق لاليات وقواعد السوق  وليس من خلال التسعير الجبري وأن وزارة التموين دخلت كلاعب أساسي بالاسواق  وفقا  لقواعد وأليات السوق مستخدمة أدواتها التى تمتلكها حيث إتباع سياسة التفاوض والشراء الجماعي لصالح فروع المجمعات الاستهلاكية والشركات التابعة للشركة القابضة للصناعات الغذائية لكافة السلع  وأنه تم طرح العديد من السلع والدواجن واللحوم وكميات ضخمة من الخضر والفاكهة بكافة فروع شركات المجمعات الاستهلاكية بتخفيضات تترواح من 20% الى 35 % عن سعر السوق.   وأضاف أنه تم تخصيص منطقتين تابعتين للمجمعات الاستهلاكية بسوق العبورلكون مناطق لوجستية  لتنقية وفرز وتعبئة  الخضراوات والفاكهة  منذ بدء إستلامها وأن تلك المناطق ستعمل على تقليل تكاليف نقل الخضراوات والفاكهة ورفع الجودة وخفض الهادر وأنه سيتم  خلال الاسبوع المقبل الاحتفال بإفتتاح بعض الشون التى اشرفت الهيئة الهندسية على تنفيذها وبمساندة القطاع الخاص بنظام تكنولوجي متطور وهي 105 شونة ترابية تم تحويلهم الي شون حديثة متطورة وأنه تم الانتهاء من إنشاء 25 صومعة باجمالي سعة 750 الف طن فى إطار المشروع القومي لانشاء 50 صومعة وأنه تم ترسية 14 صومعة بسعة تخزينية 620 الف طن على شركات المقاولات وجاري طرح 11 صومعة اخرى وأنه جاري الانتهاء من إستكمال مشروع  25 صومعة  بمنحة إماراتية  بسعة تخزينية إجمالية مليون ونصف طن بالتعاون مع وزارة الدفاع  . وقال أنه جاري طرح إنشاء 10 صوامع إفقية بمنحة إيطالية  ضمن برنامج مبادلة الديون المصرية الايطالية وإنشاء  منطقتين لوجيستية  بمنحة قدرها 45 مليون دولار وأنه تم الانتهاء تقريبا من  تحويل 80 % من البطاقات الورقية الى ذكية وأنه باقي حوالي 101 الف بطاقة  وأن الوزارة تدرس إستخدامها فى مميزات أخري لتعطي أكبر فائدة للمواطنين أعلن  الدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية أنه تم الانتهاء من تطبيق المنظومة الجديدة للخبزعلى مستوى الجمهورية وذلك بعد تطبيقها في محافظة أسيوط وهي المحافظة رقم 27 والاخيرة وأن المنظومة أدت الي إنخفاض إجمالي القمح المستهلك خلال العام المالي الحالي 2015/2014 ليصل الى 3ر8 مليون طن  مقارنة 2ر10 مليون طن قمح خلال العام  2014/2013 بنسبة إنخفاض بلغت 23 % وتراجع إجمالي القمح المستورد خلال 2015/2014 إلى 6ر4 مليون طن مقارنة 4ر6 مليون طن خلال  2014/2013 بنسبة تراجع بلغت نحو 40 %   وقال خلال المؤتمر الصحفي الذى عقده  اليوم بمناسبة الانتهاء من تعميم منظومة الخبز المدعم علي كافة المحافظات أن المنظومة أدت وللمرة الاولى  منذ 10 سنوات على تراجع قيمة دعم الغذاء بالموازنة العام للدولة ليسجل 37 مليار جنيه خلال العام المالي الحالي مقارنة 3ر37 مليار جنيه فى العام المالي السابق بتراجع بلغ 300 مليون جنيه وأن الهيئة العامة للسلع التموينية قامت ولأول مرة منذ عدة سنوات بعملية الشراء المباشر للقمح من مختلف المناشئ دون وسطاء بل تتفاوض وتتعاقد مباشرة مما يقلل من تكلفة الاقماح المستوردة . وأضاف أن المواطنين قاموا  بالاستفادة بشكل مباشر من نظام إستبدال  فارق نقاط الخبز وصرف سلع غذائية مجانية بما قيمته 6 مليارات جنيه سنويا تقريبا بعد الانتهاء من تعميم منظومة الخبز نتيجة ترشيدهم فى إستهلاك الخبز وأن نظام صرف نقاط الخبز ساهم فى تخفيف المعاناة عن كاهل المواطن المصري نتيجة حصولة على سلع مجانية بشكل شهري وفى نفس الوقت لم يتم تحميل الموازنة العامة للدولة  أي أعباء مالية اضافية مؤكدا أن المنظومة الجديدة عملت على القضاء على ظاهرة الازدحام وطوابير الخبز نهائيا وأن المواطن يحصل  على إحتياجاته من الخبز فى أي وقت  ومن أي مخبز بدون طوابير أو زحام مع تحقيق الكرامة الانسانية والعدالة الاجتماعية  فى ظل  المنظومة الجديدة مما يحقق الرضا العام للمواطن . وأشارالي  أن المواطن أصبح يحصل على رغيف خبز عالي الجودة وأصبحت هناك منافسة بين أصحاب المخابز لانتاج رغيف خبز مطابق للمواصفات وعالي الجودة وأن  المنظومة عملت على تحقيق الاحتواء المالي بإدماج 25 ألف مخبز فى القطاع المصرفي وتحويلهم  الى القطاع الرسمي للدولة وأصبح لدينا قواعد ومعلومات وبيانات لكافة المعاملات البنكية ومعدلات البيع والصرف الخاصة بهذه المخابز والتى تمكن متخذي القرار من إتخاذ القرار  المناسب فى الوقت المناسب. وأكد الدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية أن منظومة دعم السلع التموينية ونظام صرف فارق نقاط الخبز ساهمت فى تحقيق قدر كبير من ثبات فى أسعار بعض السلع الغذائية الأساسية من سكر وأرز ودواجن  مجمدة ومسلى ودقيق وزبدة مع تحقيق التوازن وضبط الاسواق وفق لاليات وقواعد السوق  وليس من خلال التسعير الجبري وأن وزارة التموين دخلت كلاعب أساسي بالاسواق  وفقا  لقواعد وأليات السوق مستخدمة أدواتها التى تمتلكها حيث إتباع سياسة التفاوض والشراء الجماعي لصالح فروع المجمعات الاستهلاكية والشركات التابعة للشركة القابضة للصناعات الغذائية لكافة السلع  وأنه تم طرح العديد من السلع والدواجن واللحوم وكميات ضخمة من الخضر والفاكهة بكافة فروع شركات المجمعات الاستهلاكية بتخفيضات تترواح من 20% الى 35 % عن سعر السوق.   وأضاف أنه تم تخصيص منطقتين تابعتين للمجمعات الاستهلاكية بسوق العبورلكون مناطق لوجستية  لتنقية وفرز وتعبئة  الخضراوات والفاكهة  منذ بدء إستلامها وأن تلك المناطق ستعمل على تقليل تكاليف نقل الخضراوات والفاكهة ورفع الجودة وخفض الهادر وأنه سيتم  خلال الاسبوع المقبل الاحتفال بإفتتاح بعض الشون التى اشرفت الهيئة الهندسية على تنفيذها وبمساندة القطاع الخاص بنظام تكنولوجي متطور وهي 105 شونة ترابية تم تحويلهم الي شون حديثة متطورة وأنه تم الانتهاء من إنشاء 25 صومعة باجمالي سعة 750 الف طن فى إطار المشروع القومي لانشاء 50 صومعة وأنه تم ترسية 14 صومعة بسعة تخزينية 620 الف طن على شركات المقاولات وجاري طرح 11 صومعة اخرى وأنه جاري الانتهاء من إستكمال مشروع  25 صومعة  بمنحة إماراتية  بسعة تخزينية إجمالية مليون ونصف طن بالتعاون مع وزارة الدفاع  . وقال أنه جاري طرح إنشاء 10 صوامع إفقية بمنحة إيطالية  ضمن برنامج مبادلة الديون المصرية الايطالية وإنشاء  منطقتين لوجيستية  بمنحة قدرها 45 مليون دولار وأنه تم الانتهاء تقريبا من  تحويل 80 % من البطاقات الورقية الى ذكية وأنه باقي حوالي 101 الف بطاقة  وأن الوزارة تدرس إستخدامها فى مميزات أخري لتعطي أكبر فائدة للمواطنين أعلن  الدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية أنه تم الانتهاء من تطبيق المنظومة الجديدة للخبزعلى مستوى الجمهورية وذلك بعد تطبيقها في محافظة أسيوط وهي المحافظة رقم 27 والاخيرة وأن المنظومة أدت الي إنخفاض إجمالي القمح المستهلك خلال العام المالي الحالي 2015/2014 ليصل الى 3ر8 مليون طن  مقارنة 2ر10 مليون طن قمح خلال العام  2014/2013 بنسبة إنخفاض بلغت 23 % وتراجع إجمالي القمح المستورد خلال 2015/2014 إلى 6ر4 مليون طن مقارنة 4ر6 مليون طن خلال  2014/2013 بنسبة تراجع بلغت نحو 40 %   وقال خلال المؤتمر الصحفي الذى عقده  اليوم بمناسبة الانتهاء من تعميم منظومة الخبز المدعم علي كافة المحافظات أن المنظومة أدت وللمرة الاولى  منذ 10 سنوات على تراجع قيمة دعم الغذاء بالموازنة العام للدولة ليسجل 37 مليار جنيه خلال العام المالي الحالي مقارنة 3ر37 مليار جنيه فى العام المالي السابق بتراجع بلغ 300 مليون جنيه وأن الهيئة العامة للسلع التموينية قامت ولأول مرة منذ عدة سنوات بعملية الشراء المباشر للقمح من مختلف المناشئ دون وسطاء بل تتفاوض وتتعاقد مباشرة مما يقلل من تكلفة الاقماح المستوردة . وأضاف أن المواطنين قاموا  بالاستفادة بشكل مباشر من نظام إستبدال  فارق نقاط الخبز وصرف سلع غذائية مجانية بما قيمته 6 مليارات جنيه سنويا تقريبا بعد الانتهاء من تعميم منظومة الخبز نتيجة ترشيدهم فى إستهلاك الخبز وأن نظام صرف نقاط الخبز ساهم فى تخفيف المعاناة عن كاهل المواطن المصري نتيجة حصولة على سلع مجانية بشكل شهري وفى نفس الوقت لم يتم تحميل الموازنة العامة للدولة  أي أعباء مالية اضافية مؤكدا أن المنظومة الجديدة عملت على القضاء على ظاهرة الازدحام وطوابير الخبز نهائيا وأن المواطن يحصل  على إحتياجاته من الخبز فى أي وقت  ومن أي مخبز بدون طوابير أو زحام مع تحقيق الكرامة الانسانية والعدالة الاجتماعية  فى ظل  المنظومة الجديدة مما يحقق الرضا العام للمواطن . وأشارالي  أن المواطن أصبح يحصل على رغيف خبز عالي الجودة وأصبحت هناك منافسة بين أصحاب المخابز لانتاج رغيف خبز مطابق للمواصفات وعالي الجودة وأن  المنظومة عملت على تحقيق الاحتواء المالي بإدماج 25 ألف مخبز فى القطاع المصرفي وتحويلهم  الى القطاع الرسمي للدولة وأصبح لدينا قواعد ومعلومات وبيانات لكافة المعاملات البنكية ومعدلات البيع والصرف الخاصة بهذه المخابز والتى تمكن متخذي القرار من إتخاذ القرار  المناسب فى الوقت المناسب. وأكد الدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية أن منظومة دعم السلع التموينية ونظام صرف فارق نقاط الخبز ساهمت فى تحقيق قدر كبير من ثبات فى أسعار بعض السلع الغذائية الأساسية من سكر وأرز ودواجن  مجمدة ومسلى ودقيق وزبدة مع تحقيق التوازن وضبط الاسواق وفق لاليات وقواعد السوق  وليس من خلال التسعير الجبري وأن وزارة التموين دخلت كلاعب أساسي بالاسواق  وفقا  لقواعد وأليات السوق مستخدمة أدواتها التى تمتلكها حيث إتباع سياسة التفاوض والشراء الجماعي لصالح فروع المجمعات الاستهلاكية والشركات التابعة للشركة القابضة للصناعات الغذائية لكافة السلع  وأنه تم طرح العديد من السلع والدواجن واللحوم وكميات ضخمة من الخضر والفاكهة بكافة فروع شركات المجمعات الاستهلاكية بتخفيضات تترواح من 20% الى 35 % عن سعر السوق.   وأضاف أنه تم تخصيص منطقتين تابعتين للمجمعات الاستهلاكية بسوق العبورلكون مناطق لوجستية  لتنقية وفرز وتعبئة  الخضراوات والفاكهة  منذ بدء إستلامها وأن تلك المناطق ستعمل على تقليل تكاليف نقل الخضراوات والفاكهة ورفع الجودة وخفض الهادر وأنه سيتم  خلال الاسبوع المقبل الاحتفال بإفتتاح بعض الشون التى اشرفت الهيئة الهندسية على تنفيذها وبمساندة القطاع الخاص بنظام تكنولوجي متطور وهي 105 شونة ترابية تم تحويلهم الي شون حديثة متطورة وأنه تم الانتهاء من إنشاء 25 صومعة باجمالي سعة 750 الف طن فى إطار المشروع القومي لانشاء 50 صومعة وأنه تم ترسية 14 صومعة بسعة تخزينية 620 الف طن على شركات المقاولات وجاري طرح 11 صومعة اخرى وأنه جاري الانتهاء من إستكمال مشروع  25 صومعة  بمنحة إماراتية  بسعة تخزينية إجمالية مليون ونصف طن بالتعاون مع وزارة الدفاع  . وقال أنه جاري طرح إنشاء 10 صوامع إفقية بمنحة إيطالية  ضمن برنامج مبادلة الديون المصرية الايطالية وإنشاء  منطقتين لوجيستية  بمنحة قدرها 45 مليون دولار وأنه تم الانتهاء تقريبا من  تحويل 80 % من البطاقات الورقية الى ذكية وأنه باقي حوالي 101 الف بطاقة  وأن الوزارة تدرس إستخدامها فى مميزات أخري لتعطي أكبر فائدة للمواطنين أعلن  الدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية أنه تم الانتهاء من تطبيق المنظومة الجديدة للخبزعلى مستوى الجمهورية وذلك بعد تطبيقها في محافظة أسيوط وهي المحافظة رقم 27 والاخيرة وأن المنظومة أدت الي إنخفاض إجمالي القمح المستهلك خلال العام المالي الحالي 2015/2014 ليصل الى 3ر8 مليون طن  مقارنة 2ر10 مليون طن قمح خلال العام  2014/2013 بنسبة إنخفاض بلغت 23 % وتراجع إجمالي القمح المستورد خلال 2015/2014 إلى 6ر4 مليون طن مقارنة 4ر6 مليون طن خلال  2014/2013 بنسبة تراجع بلغت نحو 40 %   وقال خلال المؤتمر الصحفي الذى عقده  اليوم بمناسبة الانتهاء من تعميم منظومة الخبز المدعم علي كافة المحافظات أن المنظومة أدت وللمرة الاولى  منذ 10 سنوات على تراجع قيمة دعم الغذاء بالموازنة العام للدولة ليسجل 37 مليار جنيه خلال العام المالي الحالي مقارنة 3ر37 مليار جنيه فى العام المالي السابق بتراجع بلغ 300 مليون جنيه وأن الهيئة العامة للسلع التموينية قامت ولأول مرة منذ عدة سنوات بعملية الشراء المباشر للقمح من مختلف المناشئ دون وسطاء بل تتفاوض وتتعاقد مباشرة مما يقلل من تكلفة الاقماح المستوردة . وأضاف أن المواطنين قاموا  بالاستفادة بشكل مباشر من نظام إستبدال  فارق نقاط الخبز وصرف سلع غذائية مجانية بما قيمته 6 مليارات جنيه سنويا تقريبا بعد الانتهاء من تعميم منظومة الخبز نتيجة ترشيدهم فى إستهلاك الخبز وأن نظام صرف نقاط الخبز ساهم فى تخفيف المعاناة عن كاهل المواطن المصري نتيجة حصولة على سلع مجانية بشكل شهري وفى نفس الوقت لم يتم تحميل الموازنة العامة للدولة  أي أعباء مالية اضافية مؤكدا أن المنظومة الجديدة عملت على القضاء على ظاهرة الازدحام وطوابير الخبز نهائيا وأن المواطن يحصل  على إحتياجاته من الخبز فى أي وقت  ومن أي مخبز بدون طوابير أو زحام مع تحقيق الكرامة الانسانية والعدالة الاجتماعية  فى ظل  المنظومة الجديدة مما يحقق الرضا العام للمواطن . وأشارالي  أن المواطن أصبح يحصل على رغيف خبز عالي الجودة وأصبحت هناك منافسة بين أصحاب المخابز لانتاج رغيف خبز مطابق للمواصفات وعالي الجودة وأن  المنظومة عملت على تحقيق الاحتواء المالي بإدماج 25 ألف مخبز فى القطاع المصرفي وتحويلهم  الى القطاع الرسمي للدولة وأصبح لدينا قواعد ومعلومات وبيانات لكافة المعاملات البنكية ومعدلات البيع والصرف الخاصة بهذه المخابز والتى تمكن متخذي القرار من إتخاذ القرار  المناسب فى الوقت المناسب. وأكد الدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية أن منظومة دعم السلع التموينية ونظام صرف فارق نقاط الخبز ساهمت فى تحقيق قدر كبير من ثبات فى أسعار بعض السلع الغذائية الأساسية من سكر وأرز ودواجن  مجمدة ومسلى ودقيق وزبدة مع تحقيق التوازن وضبط الاسواق وفق لاليات وقواعد السوق  وليس من خلال التسعير الجبري وأن وزارة التموين دخلت كلاعب أساسي بالاسواق  وفقا  لقواعد وأليات السوق مستخدمة أدواتها التى تمتلكها حيث إتباع سياسة التفاوض والشراء الجماعي لصالح فروع المجمعات الاستهلاكية والشركات التابعة للشركة القابضة للصناعات الغذائية لكافة السلع  وأنه تم طرح العديد من السلع والدواجن واللحوم وكميات ضخمة من الخضر والفاكهة بكافة فروع شركات المجمعات الاستهلاكية بتخفيضات تترواح من 20% الى 35 % عن سعر السوق.   وأضاف أنه تم تخصيص منطقتين تابعتين للمجمعات الاستهلاكية بسوق العبورلكون مناطق لوجستية  لتنقية وفرز وتعبئة  الخضراوات والفاكهة  منذ بدء إستلامها وأن تلك المناطق ستعمل على تقليل تكاليف نقل الخضراوات والفاكهة ورفع الجودة وخفض الهادر وأنه سيتم  خلال الاسبوع المقبل الاحتفال بإفتتاح بعض الشون التى اشرفت الهيئة الهندسية على تنفيذها وبمساندة القطاع الخاص بنظام تكنولوجي متطور وهي 105 شونة ترابية تم تحويلهم الي شون حديثة متطورة وأنه تم الانتهاء من إنشاء 25 صومعة باجمالي سعة 750 الف طن فى إطار المشروع القومي لانشاء 50 صومعة وأنه تم ترسية 14 صومعة بسعة تخزينية 620 الف طن على شركات المقاولات وجاري طرح 11 صومعة اخرى وأنه جاري الانتهاء من إستكمال مشروع  25 صومعة  بمنحة إماراتية  بسعة تخزينية إجمالية مليون ونصف طن بالتعاون مع وزارة الدفاع  . وقال أنه جاري طرح إنشاء 10 صوامع إفقية بمنحة إيطالية  ضمن برنامج مبادلة الديون المصرية الايطالية وإنشاء  منطقتين لوجيستية  بمنحة قدرها 45 مليون دولار وأنه تم الانتهاء تقريبا من  تحويل 80 % من البطاقات الورقية الى ذكية وأنه باقي حوالي 101 الف بطاقة  وأن الوزارة تدرس إستخدامها فى مميزات أخري لتعطي أكبر فائدة للمواطنين
الوسوم
إغلاق