أخر الأخبار

الرافعي: إعطاء أولوية لتدريب المعلمين في المرحلة القادمة

DSC_0740 DSC_0835 كتبت : مريم يوسف شهد الدكتور محب الرافعي وزير التربية والتعليم صباح اليوم فعاليات ختام البرنامج التدريبي لمديري ووكلاء المدارس التجريبية التابع لمشروع “التعليم أولا” بمدرسة الجيل الجديد الدولية التابعة لإدارة العبور التعليمية. يهدف المشروع إلى رفع الكفاءة المهنية للعاملين بالعملية التعليمية كما يهدف إلى تبني ورعاية وتأهيل الطلاب المتفوقين في المدارس. حضر ختام البرنامج الدكتور أحمد حشيش رئيس الإدارة المركزية لمركز إعداد القيادات التربوية، والأستاذة نهلة هيكل مدير عام  إدارة المدارس الرسمية للغات، والدكتورة سلمى البكري رئيس مجلس إدارة المدرسة والرئيس الشرفي للمشروع، والدكتور محمود حمزة المدير التنفيذي للمشروع، والدكتور حسام البدراوي رئيس اللجنة الاستشارية للمشروع، والدكتور محمد الصاوي المستشار الثقافي للمشروع، ومعتز بالله عبد الفتاح المستشار الإعلامي للمشروع. أكد الوزير أن التعليم هو الذي يحدث فارقا كبيرا بين دولة متقدمة ودولة تحاول أن تصل إلى التقدم، مشيرا إلى أن المدرسة هي النواة الرئيسية في إصلاح وتطوير التعليم، وأنه إذا كان المدير ناجحا تكون المدرسة ناجحة، وأن هناك الكثير من المعلمين الذين يعملون بكل جهد وإخلاص. وأضاف أن الوزارة  تعطى أولوية لتدريب المعلمين في المرحلة القادمة لإحداث نهضة في التعليم من خلال التدريب، لافتا إلى أن الوزارة بصدد عمل استمارة جديدة لتقييم أداء المعلم، وأداء مدير المدرسة.   ومن جهتها قالت البكري إن هذا المشروع هو أحد إسهامات مؤسسات المجتمع المدني لدعم التعليم ويدعم هذا المشروع رابطة المدارس الدولية في مصر وذلك تحت إشراف وزارة التربية والتعليم، مشيرة إلى أنه قد تم اختيار المدربين من أساتذة الجامعات المصرية، وهيئة Advanced  الدولية، والجامعة الأمريكية بالقاهرة، وذوي الخبرة في المجال التعليمي، مشيرة إلى أنه من خلال هذا التدريب يمنح المتدرب شهادة معتمدة بالتدريب. ومن جانبه أوضح حمزة أنه تم الاتفاق على أن تنفذ مجالات المشروع على ثلاث مراحل: المرحلة الأولى تختص بالمديرين والوكلاء بعدد 1374 مدير ووكيل، وفي المرحلة الثانية يتم تدريب عدد 1374 مدرسا بواقع 3 مدرسين من كل مدرسة وذلك على 5 مراحل، والمرحلة الثالثة تختص بتدريب 40 فردا يتم اختيارهم من جميع المتدربين بهدف وجود وحدة تدريبية  للمدارس الرسمية للغات تقوم بعملية الدعم والتدريب داخل هذا القطاع.  وجدير بالذكر أن البرنامج التدريبى لمديرى ووكلاء المدارس التجريبية  يشمل محاضرات عن التخطيط الاستراتيجي للمؤسسة التعليمية، ومراحل النمو والتطور عند التلاميذ وأثرها على التعليم، وتقييم الطلاب والمدرسين وتحليل النتائج، والتقويم السلوكي الإيجابي، وثقافة المدرسة، وطرق تقييم المدرسة، والفرق بين القيادة والإدارة، ودور المدرس في القرن الـ 21 في استخدام التكنولوجيا الحديثة في العملية التعليمية.
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات