أخر الأخبار

وزير الزراعة يقرر إحالة عدد من قيادات الهيئة العامة للإصلاح الزراعي إلى النيابة لإهدار المال العام ويحيل كبار العاملين بها إلى النائب العام بتهمة الاستيلاء على المال العام

كتب: احمد شعبانهلال  زراعة قرر الدكتور صلاح الدين هلال، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، إحالة واقعة قيام كبار العاملين بالهيئة العامة للإصلاح الزراعي، بالاستيلاء على المال العام، وإهدار مال عام بقيمة أكثر من 6 مليون و 583 ألف جنيه، إلى النائب العام مع تكليف مدير الجمعية التعاونية بضم كافة الدفاتر والمستندات الخاصة، بصرف هذه الأموال منذ فتح الحسابات الخاصة بالهيئة العامة للإصلاح الزراعي لدى الجمعية لإرفاقها بالبلاغ لفحصها، فضلا عن إرسال صورة من البلاغ إلى هيئة الرقابة الإدارية, حيث تم تشكيل لجنة برئاسة الأستاذ فؤاد عبد الله حسن، تختص بمراجعة السنوات المالية الخاصة بحسابات الجمعية العامة للإصلاح الزراعي لدى الجمعية، وتكليفه بإعداد تقرير عن الواقعة, وتبين أن الهيئة تقوم بقبول شيكات تحت التحصيل والخاص بإيراداتها نظير خدمات للغير من قبل المحافظات والمديريات باسم الجمعية العامة للإصلاح الزراعي، وأكدت اللجنة أن هذا يعد مخالفة جسيمة للقانون، حيث أنه وفقا للقانون يجب أن تقوم الهيئة العامة للإصلاح الزراعي بقبول واستلام جميع الشيكات الخاصة بها باسمها و أن تضاف هذه الشيكات إلى البنك المركزي المصري ضمن إطار حسابات وزارة المالية الخاصة بالهيئة وتسجيل دفاتر الوحدة الحسابية الخاصة بالهيئة كي تخضع للرقابة قبل وبعد التصرف, كما أكدت اللجنة أن هذه المخالفة نتج عنها حرمان موازنة الهيئة من مواردها و إخفائها عن أجهزة الدولة الرقابية، فضلاً عن توجيه إيرادات الهيئة للجمعية وهي جهة لا تستحق هذه الشيكات، واستيلاء العاملين بالهيئة على هذه الأموال، مما أسفر عن عدم خضوع هذه الإيرادات لرقابة وزارة المالية قبل الصرف، ما أدى إلى عدم تطبيق القوانين، بهدف الاستيلاء على إيرادات الهيئة، بخلاف قيام رئيس الهيئة بصرف مكافآت لنفسه من أموال تلك المخالفات، وظهور الحساب الختامي للهيئة العامة للإصلاح الزراعي على غير حقيقته، وإخفاء جانب كبير من موارده.
الوسوم
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات