أخر الأخبار

استطلاعات الرأي بدائرة مغاغة والعدوة تؤكد : اقتراب مخلوف من قمة البرلمان اهالي العدوة ومغاغة : بساطته وسماحته وحبه للفقراء وتفانية في خدمتهم جعلته يتربع في قلوبنا شباب العدوة يدفع بترشيح شاب منهم للمطالبة بتطبيق مباديء يناير (عيش ،حرية ،عدالة اجتماعية ) وقوفة بجانب الفقراء والمرضي والمحتاجين مؤشرات رفعت من اسهمه وجعلته اقوي المرشحين

كتب : بدير جابرمحمد مخلوف مخلوف تعد العدوة ومغاغة من اكبر الدوائر الانتخابية بالمنيا وأوسعها ويتنافس فيها المرشحون علي 4 مقاعد واشتدت الدائرة وازدات سخونة ومنافسة و بالإجماع من الأهالي ذاع صيت احد هؤلاء المرشحين وازدات شعبيته يوما بعد يوم وقامت الجريدة بالنزول إلي هذه الدائرة وبين الأهالي لمعرفة مدي الاهتمام والالتفاف حول المرشح محمد مخلوف الذي يقدم – علي حد قول الأهالي – الكثير من الخدمات بدون مقابل أو رياء وشهره ويعد المرشح محمد مخلوف قاسم احد الوجوه الشابة التي تبشر بالخير في البرلمان القادم لأهالي العدوة ومغاغة وينبع برنامجه الانتخابي من مشاكل دائرته التي تحتاج إلي الكثير من الاهتمام حيث يبعد مركز العدوة عن تمركز المديريات والمسئولين بالمحافظة لذا يقع علي عاتق النائب القادم مهام صعبة يعمل علي إيجاد حلول لكل مشاكل المواطنين دون تجاهل لأي شخص مهما كان وهذا ما نجدة بوضوح مع محمد مخلوف قاسم الذي التف حوله الكثيرون مؤيدون ومبايعون وبل دفعوا به من اجل تحقيق أمالهم وطموحاتهم التي تجاهلها المسئولون علي مر سنوات عديدة وبعيده في البداية يقول محمد جمعه من أبناء الدائرة أن محمد مخلوف لدية قدرة واعية وفكر مستنير وثقافة معاصرة للمجتمع الذي نأمل أن يقوم به ويكمل مسيرة أعماله الخيرية والتنموية والراسخة التي تبرز وتظهر مدينة العدوة في أحسن وأفضل صورة بين مجتمع ومراكز ومدن محافظة المنيا . ويقول الشيخ رجائي من العقيلة احدي قري الدائرة ان البرنامج الانتخابي للسيد محمد مخلوف يشمل التطوير الشامل لكل مجالات الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والدينية ومن أهم ما يعمل علي حل مشاكله هو منظومة التعليم التي بها ينصلح كل الجوانب الأخرى ومن اهمم الأشياء هو القيام ببناء مدارس جديدة وحل مشاكل المدارس القائمة من كثافة طلابية وعجز في هيئة التدريس بالمدرسة وحل مشاكل الطلاب وتنميه وعيهم وثقافتهم وأخلاقهم ويذكر احمد عبد الجواد أن الصحة بها الكثير من القصور التي يجب معالجتها والقضاء عليها وكان البرنامج الانتخابي يتضمن الصحة وتطورها وكذلك الزراعة حيث أن الفلاح يعاني من إهمال شديد فيما يقدمه للبلد من خدمات غذائية يتجاهلها الجميع فبدون الفلاح لا نستطيع أن نتغلب علي متطلبات الحياة ويهدف البرنامج للمرشح الطموح تنمية الزراعات وتوفير احتياجات الفلاح والعمل علي تنمية الفلاح أولا ثم تنمية الزراعات التي يقوم بتقديمها للمواطنين عن طريق توفير الأسمدة اللازمة وعدم بيعها بالسوق السوداء وكذلك توفير الري المناسب والآلات التي يحتاجها كي يقدم أفضل ما لديه من زراعات . وعن البيئة يتضمن برنامجه الحفاظ علي البيئة من التلوث وإتمام مشروع النظافة واستكماله ليشمل كل القرى والمدن وكذلك القضاء علي تلوث المياه والقضاء علي الحرائق التي تلوث الهواء الذي نتنفسه وتحقيق كل ما يتطلبه المواطن من أعمال واحتياجات وقد قام المرشح بتقديم قوافل طبية والكشف المجاني لأهل الدائرة تطوعا منه وهذا ليس بجديد بل يفعله من قديم الأيام ويخدم دون مقابل او مصالح خاصة والعمل الخيري راسخ بوجدانه ومتأصل به ويجمع أهالي الدائرة علي محبته والوقوف معه للنهوض بالمجتمع وتحسين الأحوال الحياتية للمواطنين وحل مشاكلهم وإجبار المسئولين علي الاهتمام بالمواطن بالعدوة ومغاغة .
الوسوم
إغلاق